الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

إغراء هيفاء وهبي يتجسد من جديد بالصور: ملابس داخلية بانت تحت فستانها المفتوح

جلسة تصويرية جديدة بتوقيع شربل بو منصور.

هي نجمة الجماهير الأولى ومحبوبة الملايين والآلاف التي أدركت كيف عليها توديع العام 2017 واستقبال العام 2018 بطريقةٍ مميّزةٍ واستثنائيةٍ تجعلها الأولى على كل لسانٍ وفاهٍ، وذلك قبل أن تحتفل بنفسها بليلة رأس السنة المنتظرة، ولكي تشعل "انستقرام" في الأيام الأخيرة من هذه السنة وتثبت للجميع أنّها تستحق التربّع على عرش المراتب الأولى ضمن قائمة النجمات اللواتي تألّقن بأزياء رائعة وخياليةخلال الأشهر الفائتة، ها هي تكشف لنا اليوم مجدداً عن صور جديدة من جلسةٍ تصويريةٍ خضعت لها وكالعادة تحت إشراف المصوّر اللبناني شربل بو منصور.

هما صورتان إذاً نشرتهما هيفاء عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" لتعايد بهما جمهورها العزيز على طريقتها الخاصة، ومن أجل الأخير انتقت ما كان كفيلاً بحث الروّاد والنشطاء على التعليق عليه أسواء لانتقاده أم للإشادة به، هو فستانٌ طُبع عليه رسمة النجمة تماشياً مع رموز الأعياد الحاليّة أتى مفتوحاً عن الصدر بما فيه الكفاية وهنا كانت المفاجأة لأنّ هيفاء التي زُعم بأنّها تزوّجت من النجم عبدالله بالخير قصدت وتعمّدت إبانة حمّالة صدرها التي كانت ترتديها لمزيدٍ من الإثارة والإغراء.

ولكنّ إغراءَها هذا لم يتجسّد هذه المرّة فقط بفتحة صدرها لأنّ هذا الفستان الذي يشبه الوشاح الطويل تألّف أيضاً من شقٍ سفليٍ كشف النقاب بشكلٍ جليٍ عن سروالها الداخلي، ولأنّها تعي كيف تثير اهتمامنا وتشعل غيرتنا علمت بأنّه عليها ارتداء حذاء شتوي عالي الكعب وصل طوله إلى أعلى من مستوى ركبتيْها وبالتالي لم يُظهر لنا ساقيْها المثيرتين اللتين سبق أن تعرّضت بسببهما للسخرية والإستهزاء بسبب الترهّلات التي غدت تعاني منهافي هذه المرحلة تحديداً من عمرها.

هما صورتان لم تختلفا بالمضمون والمحتوى إنّما تميّزت كل واحدةٍ منهما بالوضعيّة التي اتّخذتها هيفاء في إطارهما، وضعيّات جعلتها تبدو جميلة بالفعل وساحرة لا ينقصها شيء لتغدو أهم من النجمات العالميات اللواتي يكتسحن عالمنا اليوم بتضاريسهنّ ومفاتنهنّ، ولكن في النهاية عليها التنبّه إلى أنّها في بلدٍ عربيٍ سيظل الجميع ينظر إلى لوكاتها هذه على أنّها مبتذلة وإباحيّة وفاضحة للغاية.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك