ابتسام تسكت بعد "ستار اكاديمي 10": استقبال جماهيري في المغرب بالصور

بعد خروجها من برنامج "ستار اكاديمي " في البرايم 12 الأسبوع الماضي، عادت ابتسام تسكت الى المغرب بلدها الأم، للقاء أهلها وأصدقائها من جديد بعد غياب دام حوالي 3 أشهر.

وقد رافق الطالبة المغربية زميلها وصديقها الطالب عبد السلام الزايد ، الذي قرّر زيارة المغرب لأوّل مرّة، وقد وصلا معاً الى مطار محمد الخامس في الدار البيضاء، حيث احتشد الجمهور من مختلف المدن الذي أراد استقبال نجمتهم المفضّلة، حاملاً اللافتات وصورها وباقات من الورود.

وعندما أطلاّ النجمان على الحضور الذي نتظر أكثر من ساعتين وصولهما، علا صوت الزغاريد والتصفيق، وتدافع حولهما الكبار والصغار، لإلتقاط الصور معهما.

وبعد هذه اللحظات الجميلة، حلّ الطالب الكويتي ضيفاً في منزل ابتسام، حيث تناول العشاء مع العائلة الكبيرة، وأمضوا جميعاً أوقاتاً ممتعة، وقد ظهرت علامات الفرح واضحة من خلال الصور التي نشرناها لكم.

من ناحية أخرى، نشير الى أنّ جمهور ابتسام ما زال غاضباً من نتيجة التصويت التي جاءت بنسبة أعلى لزميلتها الطالبة التونسية غادة اجريدي ، وسبّب بمغادرتها الأكاديمية، معتبرين أنّ قناة CBC قد لجأت الى التزوير وغيّرت رقم التصويت الخاص بالأخيرة، ودعت الجمهور للتصويت لها على الرقم واحد في حين أنّ رقمها كان 2، وبهذه الحالة، تُحتسب أصوات تسكت من نصيب غادة.

وفي هذه المناسبة، أسرعت تسكت وكتبت عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك": "حبابي شكرا على محبتكم ودعمكم ليا شفتها وحسيت بيها ملي خرجت لعندكم. ما تنساوش بسبب ستار اكاديمي تعرفتو عليا وانا والادارة صحاب وحباب بزاف ما تبقاوش تسبو. الاكاديمي عندها فضل عليا. بغيت نقوليكم هذا الحساب الوحيد لي عندي وغادي نبقى نتواصل معاكم منو
كنحماق وكنموت عليكم بزااااااااااااف ".

هل هي فعلاً خطة مدروسة من قبل قناة CBC وإدارة الأكاديمية لخروجج الطالبة المغربية؟ هل كانت تستحقّ ابتسام البقاء الى الحلقات الأخيرة في الوقت الذي سبقها زملاؤها بالتقدم من حيث الصوت والأداء؟

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك