احلام تنعي ام زوجها عبر انستقرام بكلمات مؤثرة ومبكية

والجمهور يتفاعل معها بإطلاق الدعاءات والصلاة للمرحومة.

عوضاً عن بدء شهر رمضان الكريم والمبارك بالرجاء والأمل والتأمّلات والصلوات وبالتالي بالفرح والسعادة وهي المشاعر التي عادةً ما تُخالج أيُ صائمٍ ينتظر هذه الفترة تحديداً ليعيش قيم ديانته الإسلاميّة وتقاليدها وعاداتها، ها هي احلام قد عاشت العكس تماماً واستقبلت هذا الشهر بخبرٍ بشعٍ للغاية يبدو أنّها لم تكن تتوقّع حدوثه وحصوله ألا وهو وفاة حماتها، أي أم زوجها مبارك الهاجري، التي يبدو أنّها كانت متعلّقة بها كثيراً وقريبة منها إلى أبعد حدود.

عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، لجأت هذه النجمة الخليجية التي حصلت مؤخراً على هديّةٍ مميّزةٍ جداً من زوجها لتعبّر عن الحزن الشديد الذي ينتابها والإستياء الكبير الذي يخالجها ويتآكلها من الداخل بسبب فقدانها وخسارتها أمٍ قديرة لا شك في أنّها كانت بمثابة أمّها الأصليّة والحقيقيّة، وبالآيات القرآنيّة التي نشرتها وتشاركتها مع معجبيها ومتابعيها وجمهورها كلّه رفعت الصلوات لها راجيةً من الله أن يُدخلها فسيح جنّاته.

وكتعليقٍ عليها كتبت قائلةً: "بقلوبٍ مؤمنة بقضاء الله وقدره ننعي الوالدة الغالية ام مبارك زوجي حمدة بنت محمد المزروعي التي انتقلت الى رحمة الله تعالى الْيَوْمَ ادعوا لها بالرحمة والمغفرة اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يجعلها من عتقائه من النار وان تكون هذه الأيام خير أيامها ويبدلها دار خير من دارها وأهل خير من اَهلها ويجعلها مع الصديقين في جناته جنات النعيم وسيوارى جثمانها الثرى بعد صلاة العشاء في مقبرة بوهامور امنتكم ادعوا لها انها الان تُسأل الله يرحمك يمه حمدة ويحللك ويبيح منك".

كلامٌ نبع من قلبها المحروق على الغالية المرحومة وعبارات صادقة ومعبّرة ومؤثّرة ومبكية سعت صاحبة أغنية "ومستغرب" التي عايدت إبنها "فاهد" عبر انستقرام مؤخراً إلى مشاركتها مع جمهورها الذي سارع بدوره إلى التفاعل معها والتهافت عليها بأكثر التعليقات تشجيعاً وتعزية، طالبين من الله أن يغفر لها وأن يرحمها ويجعل مثواها الجنّة بخاصة مع بداية هذا الشهر الذي اعتدنا أن تطل احلام في إطاره بـفيديوهات تنقلنا فيها إلى مطبخها حيث تعد أشهى المأكولات والوجبات الخاصة بالشهر الفضيل.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك