اختيار ميغان فوكس في فيلمها الجديد لإسمها دون موهبتها؟

بعد أن أطلّت على جمهورها في المكسيك للترويج للإعلان الأوليّ لفيلمها Teenage Mutant Ninja Turtles في 29 يوليو الماضي، ها هي ميغان فوكس تطلّ من جديد لتخطف الأنفاس ولكن هذه المرّة في لوس انجلوس.

من دون زوجها براين اوستين غرين، توجّهت ميغان، وهي أمٌ لصبيين، للمرور على السجاد الأحمر تحت أنظار المخرج مايكل باي.

وتألّقت ميغان فوكس مظهرةً مفاتنها الجميلة وساقيها الجذابتين، وهي النجمة الوحيدة التي سُلّط الضوء عليها في الأمسية، على الرغم من مجموعة النجمات اللواتي كنّ هناك ولكن غير معروفات لدى الجمهور، تماماً كجيني غاردنر وآمبر مونتانا وناديا.

فبتنّورة بيضاء قصيرة لم تترك هذه النجمة مكاناً لينافسها أحد. وأطلّت النجمة بيلا ثورن أيضاً في هذا الحفل بقميص خضراء مرسوم عليها صورة للسلاحف، كإيحاء للفيلم وتنورة سوداء قصيرة. وإذا ما أردنا التكلم من ناحية الجمال، لا يمكننا إلّا وأن نذكر جوردانا بروستر، بطلة Fast & Furious الذي فيه تجسّد دور حبيبة المأسوف عليه بول والكر.

إلى جانب الجذاب ويل آرنت، شريكها في التمثيل، إستطاعت ميغان التي تلعب دور الصحافية ابريل اونيل، أن تثبت دورها في فيلم السلاحف هذا. أما وليام فيشتنر (الذي يلعب دور الشرير شريدير) فأطلّ برفقة زوجته كيمبرلي كاليل وإبنه فانجيل.

وفي الوقت الذي يتحضّر فيلم Teenage Mutant Ninja Turtles ليبصر النور علناً، لا تزال الجدليّة تدور حول كيف تمّ إختيار ميغان للمشاركة في هذا الفيلم، إذ كان المنتج، بيتر لايرد، قد أعلن مؤخراً أنّ الممثلة ميغان لم تكن من خياراته الأولى، ويقول:"أعتقد أنّ هناك الكثير من الممثلات اللواتي كنّ بالإمكان تجسيد دور ابريل اونيل بشكلٍ أفضل منها. ولربّما وقع الإختيار عليها كونها تتمتّع بميزة ترويجيّة مهمّة".

ويُذكر أنّ فيلم Ninja Turtles سيُطرح في صالات السينما إبتداءً من 15 اكتوبر 2014.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك