اركان بتيكايا يتفوق على "حريم السلطان" في مسلسل "حطام-Paramparca"

بعد النجاح الواسع الذي حقّقه مسلسل "حطام" في تركيا، ها هو ينتقل اليوم إلى الدول العربية بفضل "تلفزيون دبي".

وبادرت القناة العربية إلى شراء الموسم الأول من هذا العمل التلفزيوني الذي يتألّف من 13 حلقة مقابل 500 ألف دولار للحلقة الواحدة، على أن يُعرض في 22 دولة من الوطن العربي.

ويُعتبر هذا المبلغ الأكبر بين كلّ المسلسلات التي تُباع إلى الدول العربية، حيث تتراوح أسعارها عادةً بين الـ 200 و300 ألف دولار للحلقة الواحدة.

وقد تخطى "حطام" أهم المسلسلات التركية كـ "نور" و"يبقى الحب" و"حريم السلطان " التي إعتُبرت من أغلى الأعمال في السابق.

وهكذا يُصبح "حطام" المسلسل الأغلى الذي يُباع إلى الدول العربية، وهو سيُعرض أيضاً في عددٍ من الدول الأخرى مثل رومانيا واليونان وكازاخستان والجبل الأسود وكرواتيا وتشيلي والأرجنتين والبرازيل...

وصرّح عزت بينتو، صاحب شركة "Global Agency" التي تتولّى مهمة الترويج لهذا المسلسل، أنّ هدفه هو بيع العمل التلفزيوني هذا لـ 70 دولة في مختلف أنحاء العالم.

"حطام" هو من إنتاج شركة "انديمول" التركية و يشارك في بطولته كلّ من اركان بتيكايا ونورغول يشيلشاي وأيبرو اوزجان.

أمّا أحداثه فتدور حول تبديل بين طفل الرجل الغني اركان، وطفل الشابة نورجول الفقيرة في المستشفى، ليلتقي البطلان بعد 15 عاماً من دون تذكر ما حصل.

و تتطوّر الأحداث في إطارٍ من الرومانسية والدراما، حيث يقع اركان وزميلته بالحب ويعملان على تخطي كلّ المصاعب التي تعترض طريقهما، بخاصةٍ أنّ أركان متزوّج وهو صاحب سلسلة مطاعم فخمة، في حين أنّ البطلة فقيرة وتكسب لقمة عيْشها بفضل محلها الصغير.

أخيراً، نذكر أنّ المسلسلات التركية التي تمّ بيعها العام الماضي قد حصدت حوالي الـ 180 مليون دولار، ومن المتوقع أن يصل هذا المبلغ إلى الـ 230 مليون دولار في 2015.

وتأتي تركيا في المرتبة الثانية في أرباح المسلسلات بعد الولايات المتحدة الأمريكية، نظراً إلى نجاح الأعمال التي تُنتجها والأبطال الذين يتمتّعون بقاعدة جماهيرية واسعة ليس فقط في تركيا بل في العالم أجمع.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك