الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

ازياء كيم كارداشيان تضعها في مواقف حرجة وفاضحة بالصور

معروفةٌ هي كيم كارداشيان بـأزيائها المثيرة والجذّابة والأنيقة التي تظهر فيها في كل إطلالاتها، أسواء على السجادة الحمراء أو في برنامجها Keeping Up With The Kardashians أو حتّى في الشارع.

شهيرة هي هذه النجمة التي لم تتردّد يوماً في إظهار مفاتنها وقوامها وأجزاءً من جسدها مهما كانت المناسبة ومهما كانت الظروف، أسواء كانت بمفردها أم برفقة زوجها كاني ويست أو ابنتها الصغيرة نورث أو أحداً من أفراد عائلتها.

نعم، لا يسعنا الإنكار بأنّ كيم إمرأة مغرية شقّت طريقها في هذه الحياة بنجاحٍ و أدركت كيف تجذب الأنظار نحوها وكيف تسرق الأضواء وتبصم إسمها من بين عمالقة نجوم هوليوود.

واليوم باتت شخصاً لا يُمكن الإستهانة به أبداً ولا حتّى تفويت أخباره أكانت المهنيّة أم الشخصيّة، فأصبحنا ننتظرها بفارغ الصبر لنرى ما لديها من قصصٍ وما ترتديه من ملابس وما تضعه من أكسسوارت وما تحمله من حقائب وما تقوم به من تصفيفات شعر مختلفة.

لكن وراء هذه النجومية الكبيرة وهذا البريق الذي يشعل المواقع الإلكترونية كلّها يومياً، هناك حقيقة أو بالأحرى واقع يتعلّق بإطلالة هذه المرأة التي غالباً ما لا تصبّ في مصلحتها والتي تشوّه في بعض الأحيان صورتها كنموذج للمرأة الأنيقة والمتألقة دائماً والعصريّة والجميلة، والتي بسبب الأخطاء التي قد تطرأ عليها، تضعها أحياناً في موقفٍ محرج لا تُحسد عليه.

فإليكم مجموعة من الصور جمعناها لكم والتي فيها تعرّضت كارداشيان لخيانة من ثيابها وأزيائها، فكُشف ما لم يكن من المفترض إظهاره و بان ما لم يكن من المتوقع رؤيته أمام الكاميرات التي لا يغيب عنها لا العيب الصغير ولا التفصيل الكبير.

هي كيم التي تظهر في صورة مثلاً إلى جانب زوجها وهي ترتدي اللون الأسود الذي للأسف لم يخدمها ولم يستر العيوب، فظهر جزءاً من صدرها واضحاً أمام العين المجرّدة.

صورة أخرى نرى فيها نجمتنا المفضّلة وكأنّها غير مرتاحة كثيراً بقميصها الذي يبدو واسعاً عليها قليلاً، فأخذت تحاول إمساكه لكي لا ينزلق ويظهر صدرها بالكامل.

نتابع مع المشكلة نفسها، ولكن هذه المرّة يبدو أنّ كيم استسلمت ولم تمانع في أن تظهر حمّالة صدرها السوداء أمام الصحافيين! فيا لحسن حظ الحشريين والباباراتزي!

من حمّالات الصدر والقمصان الواسعة في الجزء العلوي من الجسم، لا بد أن ننتقل مع زوجة كاني ويست إلى الفساتين القصيرة التي أظهرت وفي أكثر من مرّة، السروال الداخلي الذي كانت ترتديه، بخاصّة وأنّه من الواضح أمامنا أنّها لم تكن مرتاحة أبداً في الجلوس بهذه الفساتين، فحاولت مراراً وتكراراً تغطية نفسها بيدها، لكنّ الموضوع خرج عن سيطرتها.

ومن الأثواب القصيرة إلى الطويلة لا يختلف الموضوع أبداً عند والدة الصغيرة نورث، التي تجعلنا نخاف عليها كثيراً بخاصّة وأنّه في كل مرّة تنفذ بريشها من الوقوع تعثّراً بذيل فساتينها.

وما بين القصير والطويل، لا يمكن أن نتجاهل الأثواب التي تتميّز بفتحة يكون مُبالغ فيها بعض الشيء، وهي التي لم تكن ملائمة أبداً لكيم بخاصّة وأنّ الكل يعلم أنّها من الأشخاص الذين يلبسون المشد لإخفاء ما أمكنهم من اللحم الزائد والمترهّل.

وبالفعل في أكثر من صورة، نلاحظ أنّ هذا المشد اللحمي اللون كان جلياً أمام الكاميرات واستطاع الكل رؤيته من دون أن تتمكن هي بالتالي من إخفائه وتستير الموضوع.

أخيراً وبعد كل ما قلناه وأشرنا إليه ولعلّه يدخل في خانة الإنتقادات والتعليقات، لا شك في أنّ زوجة كاني لم تتأثّر بكل هذه الإطلالات المحرجة والمهينة لها بعض الشيء، والدليل على ذلك أنّ الأخطاء عينها لا تزال تتكرّر وتتكرّر!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك