الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

ازياء Priyanka Chopra الجريئة تثير غضب الجمهور بالصور

وذلك خلال لقائها برئيس الوزراء ناريندرا مودي.

هي نجمةٌ هنديّةٌ جميلةٌ جداً بالشكل والمضمون لم تقتصر شهرتها على الهند فحسب إنّما وصلت أيضاً إلى الولايات المتّحدة الأميركية وغدت بالتالي من ألمع وأشهر نجمات عصرها وجيلها هناك، هي بريانكا شوبرا التي فشلت في اختيار الزي المناسب لها في حفل الـMet Gala الأخير الذي أُقيم منذ فترةٍ والتي عادت اليوم أيضاً لتثير الجدل والتساؤلات بسبب أزيائها من دون أن تتعمّد ذلك أبداً أو أن تقصده.

كل القصّة تتعلّق بلقائها برئيس الوزراء الهندي "ناريندرا مودي" الذي جرى وتم الثلاثاء الفائت في برلين، والذي تعرّضت على إثره وبسببه لانتقادات بالجملة ولا تُحصى ولهجومٍ لاذعٍ بسبب الفستان الأبيض الذي كانت ترتديه والذي اعتبره البعض قصيراً للغاية ولا يحترم مكانة الرجل الجالس أمامها وصيته، ثوبٌ سارع الروّاد إلى التنديد به مع أنّه لم يكشف لنا النقاب عن أيٍ من مفاتنها وتضاريسها في ما لو تمعنّا النظر به ودقّقنا مليّاً فيه ولكن يبدو أنّ بعض المتشدّدين وجدوا فيه إهانةً للزي الهندي التقليدي والتاريخي وسخريةً من رجلٍ مرموقٍ كناريندرا.

نعم، سارع هؤلاء المتحفّظين إلى اتّهامها بالفسق والإبتذال منوّهين بأنّه كان من واجبها ارتداء الساري الهندي أو أي لباسٍ ينقل تقاليد بلادها وإرثه وقيمه، هي بريانكا التي ساهمت في زرع الفرح والسلام والإرتياح في قلوب عددٍ من الأطفال الفقراء الذين زارتهم منذ فترةٍ في إطار دورها كسفيرة للنوايا الحسنة لليونيسيف والتي لم ترتكب أي خطأ أو هفوة هذه المرّة في هذا الإجتماع سوى أنّها ارتدت ما يكشف النقاب عن ساقيها وليس عن صدرها أو مؤخرتها كما تفعل الباقيات.

اتّهامات وإدانات لم تلتزم الصمت حيالها أبداً، إذ عادت شوبرا التي استعرضت بدانتها بكل ثقةٍ عندما رصدتها الكاميرات وهي تمرح وتلهو على شاطئ البحر في ميامي لترد على الأقاويل التي طالت كرامتها ونالت من مكانتها كشابةٍ دائماً ما تسعى إلى المطالبة بتعزيز المساواة ما بين الرجال والنساء، فلم تتردّد أبداً في نشر صورٍ جديدةٍ لها مع أمّها وهما تتألّقان بأزياء جريئة كتأكيدٍ منها أنّ أحداً لا يحق له التطاول عليها وتشويه صورتها بهذه الطريقة وهذا الأسلوب.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك