الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

اعلامي أهان هيفاء وهبي بالفيديو وهي ردت بالأفظع عبر تويتر

وقفت له في المرصاد ووصفته بأشنع العبارات!

يبدو أنّ الكثيرين لا يريدون بعد اليوم تركها بحالها وجعلها تعيش أيّامها بهناءٍ وسلامٍ وراحة، يبدو أنّ الكره الذي يكنّه البعض لها هو أكبر بكثير ممّا كانت تعتقد وتظن وهو الذي يجعل هؤلاء تحديداً على كامل الجهوزيّة والإستعداد ليشيروا كلّما أُتيحت لهم الفرصة إلى عدم اعترافهم بفنّها، وعدم إيمانهم بها على أنّها نجمةٌ من نجمات الصف الأول في عالم الموسيقى ومجال الغناء، هي هيفاء وهبي التي نتحدّث عنها اليوم والتي عادت وتحلّت بالجرأة الكافية والثقة الكبيرة بالنفس لترد بقساوةٍ وفظاظةٍ على أحد الإعلاميين الذي لم يتردّد ولو لثانيةٍ واحدةٍ في إهانتها تماماً كما فعلت منذ أيّام.

هو الإعلامي سامي كليب الذي حل ضيفاً في حلقة برنامج "منا وجر" الذي يقدّمه اللبناني بيار رباط والذي عند سؤاله عن النجمة التي يحبّذ أن يحاورها أكثر في حال أراد الإختيار بين اليسا وهيفاء وهبي، تجرّأ على انتقاء الأخيرة ليطرح عليها سؤالاً واحداً ووحيداً ألا وهو: "هل صدّقتي بعد هذا العمر الطويل أنّكِ تجيدين الغناء بالفعل؟"، كلامٌ لم يتمكّن الحاضرون والموجودون في المسرح من تجاهله وغض النظر عنه فانتابتهم حالةً من الضحك الهستيري وأخذوا يطلقون العنان لأنفسهم بالقهقهات والصفير والهتافات لأنّهم لم يتوقّعوا إجابةً واضحةً وصريحةً منه بهذا الشكل وهذه الطريقة، إجابةٌ أهان بها بشكلٍ مباشر النجمة الإستعراضية وأطاح من خلالها بمسيرتها بكل ما للكلمة من معنى.

مثنياً على ذكائها في التمكّن من الوصول إلى هذه المرحلة المهمّة من الشهرة والنجومية ومندّداً في الوقت نفسه بصوتها وغنائها، لم يكن يعلم كليب بأنّ تصريحاته هذه ستحث صاحبة أغنية "بوس الواوا" على الرد عليه بطريقةٍ لم يكن يفترضها البتّة وبأسلوبٍ أدركت كيف تحجّمه عن طريقه، إذ إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" عادت بعد بث هذه الحلقة لتوجّه هي التي ترتدي دائماً القصير لتستعرض أحذيتها رسالةً واضحةً إلى عدوّها اللدود فقالت له: "عم بيخبروني انو مبارح بيار كان معو ضيف اسم على مسمى. على سيرة الإسم انا كلبتي اسما قطايف".

نعم وصفته هي التي تُتّهم حالياً بالتقليد بذلك الحيوان تيّمناً بكنيته "كليب" القريبة من حيث اللفظ من كلمة "كلب" ولم تأبه أبداً لردّات الفعل التي ستترافق وتغريدتها هذه، نعم أشعلت نار الحرب من جديد على كل أعدائها وأكّدت بطريقةٍ غير مباشرة أنّها ستكون دائماً ودوماً في المرصاد لتقف في وجه كل شخصٍ يهينها ويتحدّاها ولا يؤمن بها وبأغانيها وأعمالها المصوّرة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك