الأمير هاري يسخر من شقيقه وينال دعم براد بيت

كان لا بدّ أن يؤثّر إعلان حمل كيت ميدلتون، بطفلٍ جديد، على الأمير هاري .

فبعد أشهرٍ من التحضير والترويج، من المتوقّع أن يفتتح الإبن الصغير للأمير تشارلز اليوم، الأربعاء 10 سبتمبر، النسخة الأولى من ألعاب الأولمبياد المخصصة للجنود الذين تعرّضوا لحوادث في أيام الحرب.

ويوم الإثنين، وفي الوقت الذي كان يرحّب فيه بحضور رؤساء حوالى 13 وفداً و400 متنافس، من قدامى الحرب ومحاربين مُخضرمين، جاهزين لخوض منافسات في تسعة حقول مختلفة، كرّس هاري بعض الوقت للتعليق على خبر حمل كيت الجديد.

بروحه المرحة، لم يستطع الأمير أن يمنع نفسه من الإستهزاء بشقيقه الكبير، الأمير وليام، مبدياً رغبته "بأن يعاني أكثر فأكثر" مع الطفل الثاني، وبخاصّة إذا كانت فتاة.

وأعلن أيضاً عن شوقه لرؤيته يتعامل مع هذا الموضوع، ومع تربية ولديْن، مشيراً في الوقت عينه إلى أنّ الأمير جورج سيفرح كثيراً لأنّه سيصبح الشقيق الكبير في المستقبل القريب.

وبجديّة، إغتنم الأمير هذه الفرصة ليتمنّى لزوجة شقيقه الشفاء العاجل. فكيت، وتماماً كحملها الأوّل، تعاني من تقيّؤ صعب وغثيان شديد وقد تغيب عن حفل إفتتاح ألعاب إنفكتوس، التي على ما يبدو أنها ستحضرها غيابياً.

وبالرغم من أنّ الأمير هاري لن يلقى دعم كيت ومساندتها له، إلّا أنّه تلقّى التهاني عن مبادرته هذه ودعم الكثير من الشخصيات المهمّة.

فبالإضافة إلى قريبته زارا فيليبس وزوجها مايك تيندال، قام العريس الجديد براد بيت، هو وشركاؤه في فيلم Furyوكذلك الممثل دانييل كريغ، وعدداً من النجوم والمشاهير بتسجيل شرائط فيديو يدعمون من خلالها المشاركين في هذه الألعاب.

ومن الداعمين أيضاً، نذكر مثلاً مغني الروك رود ستيوارت والممثل توم هاردي، وأسطورة التلفزيون البريطاني بروس فورسيث، والفنّانات جوس ستون وكاثرين جنكينز وجوانا لوملي، الذين شجّعوا الجنود على التحلّي بروح التحدّي والمنافسة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك