الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

الحسابات الوهمية إختفت على تويتر والنجوم انفضحوا وهذا عدد المتابعين لكل فنان

وهذه الفنانة حافظت على مصداقيتها!

هي معضلةٌ دائماً ما كانت تراود أذهاننا ودوماً ما كانت تطرأ على بالنا مقتنعين في قرارة أنفسنا بأنّها قائمةٌ بالفعل وموجودةٌ على أرض الواقع، نعم هي مسألة "الحسابات الوهمية" التي يملكها معظم نجومنا ومشاهيرنا أسواء في الوطن العربي أو في الخارج والتي يتباهون من خلالها وعن طريقها بنجوميّتهم الفائقة وشهرتهم الكبيرة التي لا حدود لها أبداً، هو عدد متابعيهم المزيّف الذي يدّعون بناءً عليه وعلى أساسه بأنّهم الأوائل جماهيرياً عبر مواقع التواصل الإجتماعي كافّة والذي عاد اليوم ليكشف أمرهم وحقيقتهم وليفضحهم أمام الجميع.

ما حصل هو أنّ إدارة "تويتر" ارتأت أخيراً وليس آخراً أن تلغي كل الحسابات المزيّفة التي يبني عليها هؤلاء النجوم آمالهم وطموحاتهم بأن يبقوا في المراتب الأولى على صعيد شهرتهم، حسابات اشتروها في يومٍ من الأيام ليضاعفوا أعداد متابعيهم سبق أن شككنا بأمرها مراراً وتكراراً من دون أن نعرف الحقيقة الكاملة وراءها، هي أرقامٌ هائلةٌ وكبيرةٌ جداً تضاءلت كلّها وخفتت فجأة لدى حسابات معظم نجومنا الكبار فتأكّدنا في النهاية من خداعهم ونفاقهم وأكاذيبهم، هي تلك الحسابات التي تبيّن أنّها مجرّد رقم نراه لا دخل له أبداً بعدد الإعجاب التي تسجّلها صورهم وفيديوهاتهم وحتّى بعدد التعليقات التي تطالهم.

هي عمليّةُ إلغاءٍ إذاً ستسري على حسابات كل النجوم عبر "تويتر" وستطال بالتالي مصداقيّتهم، عمليةٌ ها هي تكشف لنا اليوم حقيقة سعد المجردمثلاً الذي وصل عدد متابعيه إلى مليون شخص فقط بعد أن كان 4 ملايين، ونوال الزغبي أيضاً تقلّص عدد متابعيها بشكلٍ ملفتٍ للنظر فخسرت 100 ألف شخصاً وتتبعها بنفس الوتيرة نانسي عجرم التي وعلى الرغم من قاعدتها الجماهيرية الكبيرة تبيّن أنّها من بين النجوم الذين كانوا يشترون حسابات وهمية ليست فعّالة أبداً أو نشطة من خلال تدوين إعجابها مثلاً فخسرت 200 ألف متابع.

وإلى هذه القائمة تنضم اليسا التي اتُهمت بالسرقة والتي تقلّص عدد متابعيها بحوالى الـ100 ألف شخص واحلام أيضاً قد انخفض الرقم الهائل الذي كانت تملكه وتتباهى به بحوالى الـ200 ألف، أما تامر حسني فتبيّن أخيراً أنّ مليوني شخص يتبعونه فقط في الحقيقة وليس 4 ملايين، وما كان مثيراً للإهتمام في هذه القصّة كلّها هو أنّ هيفاء وهبي ونجوى كرم هما الوحيدتان حتّى الساعة اللتان حافظتا على نفس عدد المتابعين ولم تخسرا الآلاف كما حصل مع الآخرين وهذا ما يُظهر مدى مصداقيّتهما في ما يتعلّق بشهرتهما الفعليّة والحقيقيّة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك