الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

امل العوضي نشرت صورة عبر انستقرام ومتابعوها انتقدوا شعرها وازياءها

أحدهم وصف تنورتها: "مثل فوطة جدي"!

إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، عادت يوم البارحة كما تجري العادة دائماً لتتشارك مع معجبيها ومتابعيها صورةً أخرى لها التقطتها بالتأكيد بنفسها من داخل منزلها الذي دائماً ما تتيح لنا الفرصة برؤيته في أي لقطةٍ تنشرها وتكشف النقاب عنها، صورةٌ لربّما ظنّت أنّها ستعجب الروّاد والنشطاء وأنّها ستنال استحسان أغلبيّة من يتابعها ومن يرصد صورها وأخبارها بين الحين والآخر، ولكن هذا ما لم يحصل وما لم يتم لأنّ معظم الإنتقادات أتت مبغضة بحقّها وبحق مكانتها وأغلبيّة التعليقات جاءت مندّدة بها وبصورتها ككل.

هي امل العوضي التي لا تخجل إذاً من العودة إلى منصات التواصل، والتي لا تتردّد على الرغم من السخرية التي تقع في فخّها بسبب المواد التي تنشرها في التباهي بجمالها الذي تؤمن تمام الإيمان بأنّها تتميّز به وبأنوثتها التي تُقر بثقةٍ بأنّها تملكها مع أنّ آراء الجميع لا تتّفق إطلاقاً مع معتقداتها هذه، هي امل التي عادت اليوم لتغدو مجدّداً ضحيّة العبارات السيئة بسبب أزيائها التي لم يحبّذها الكثيرون وشعرها الذي بدا تالفاً بالفعل، هي الممثلة الكويتية التي ارتدت قميصاً أبيض ونسّقته مع تنّورةٍ صفراء اللون كانت هي السبب الذي جعل الجميع يستنكر لوكها وإطلالتها.

"مثل فوطة جدي"، هو التعليق الذي كتبه أحد الروّاد كتعليقٍ على تلك التنّورة التي أخفت ساقيْها بالتأكيد ولكن جعلتها تبدو قصيرة نوعاً ما بخاصة وأنّها ارتدتها مع حذاءٍ رياضيٍ وليس مع كعبٍ عالي وهذا ما لعب ضدّها أعترفت بذلك أم لا، نعم أخطأت في تنسيق الألوان وفشلت في جذب الأنظار إليها وفي لفت الإنتباه نحوها وهذه ليست المرّة الأولى التي تقع فيها هي التي أطلّت علينا منذ أيامٍ بثياب البحر في فخ مثل هكذا زلّات وهفوات، هي التي يبدو أنّها لا تُعِر أي أهميّة أو اهتمام لما يُقال عنها وإلّا كانت غيّرت ذوقها بالموضة والأزياء.

وفي سياقٍ منفصلٍ تماماً، يذكر أنّ العوضي كانت قد تعرّضت لموقفٍ لا تُحسد عليه أبداً حين طردتها القناة التي كانت تشارك في تقديم برنامجٍ على أثيرها، وهو الموضوع الذي تحدّثت عنه الصحف العالمية بخاصة وأنّ الطريقة التي اعتُمدت بحقّها عند طردها كانت سيئة جداً وصادمة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك