الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

انجلينا جولي تروي قصة تغلبها على مرض السرطان

قبل أسبوعٍ، لم تتردّد انجلينا جولي هي المعروفة بعزمها وإرادتها في التصدّي لأي مشكلة تواجهها، في كتابة رسالةٍ جديدة توجّهت فيها إلى جمهورها لتنقل لهم قرارها بـاستئصال المبيض كوقاية من مرض السرطان.

وعن هذا الجانب من حياتها الشخصيّة، قرّرت نجمة Maleficent تسليط الضوء عليه أكثر من خلال التطرّق إلى قوّتها في مواجهة الصراعات من أي نوع كانت والتغلّب عليها، وذلك في مقابلةٍ مع مجلة Elle.

"أنا أؤمن بهذا القول المأثور: ما لا يقتلك يجعلك أقوى"، بهذه العبارة بدأت جولي كلامها لتضيف قائلةً:

"إنّ تجاربنا، أكانت جيّدة ومفيدة أم سيئّة ومضرّة، تؤسّس لشخصيّتنا وتجعلنا ما نحن عليه الآن، فمن خلال تجاوز الصعوبات التي نواجهها في حياتنا، نصبح أقوى وأنضج".

وفي هذه المقابلة، تحدّثت زوجة الممثل براد بيت أيضاً عن الخبرة التي اكتسبتها من خلال إخراج فيلم Unbroken الذي يروي قصّة حياة لويس زامبريني، هذا العدّاء الأولمبي الذي أمضى 47 يوماً على قاربٍ صغير في وسط البحر مع زميلين له بعد أن كانت قد تعرّضت طائرتهم للدمار، ولينتهي به المطاف في النهاية عالقاً في مخيمٍ لسجناء الحرب في اليابان.

وكأنّها تعلّمت الكثير من حياة هذا الرجل العظيم، قالت: "قصّة زامبريني مثلها مثل أي قصّة عظيمة يسجلّها التاريخ إلى الأبد، فهي تجسّد قدرة الإنسان العادي، أكان رجلاً أم إمرأة، على التغلّب على الشدائد والتفوّق عليها.

فهي تذكرّنا بضرورة عدم الإستسلام، والمهم أن نحمل في داخلنا روح الصراع والحرب والكفاح والنضال".

أما بالنسبة لحالتها الصحيّة الحاليّة، فكلّنا نعلم أنّ أنجلينا كانت قد جسّدت في رسالتها في New York Times الخوف الذي عاشته عندما أدركت أنّ هناك نسبة كبيرة بأن تكون مُصابة بالسرطان، هذا القلق الذي حاولت قدر المستطاع أن تتجاوزه وتتخطّاه، وباتت اليوم وهي من دون مبيضها وقنواتيْ فالوب، في مرحلة انقطاع الطمث المبكّر وهذا ما سيحرمها الإنجاب من جديد.

وفي مايو 2013، كانت قد خضعت أيضاً لعمليّة جراحيّة استأصلت فيها ثدييها بعد أن أدركت بأنّها تحمل الجينات التي ترفع من خطورة إصابتها بمرض السرطان!

إذاً بعد كل ما مرّت به، لا شك في أنّ هذه المرأة هي قدوة على الجميع التمثّل بها وحذو حذوها وتعلّم منها الكثير، أولاً الصبر والتحلّي بالقوّة مهما كانت الصعاب قويّة وحتّى لو تعلّق ذلك بالصحة وثانياً النضال المستمر، لأنّه بالكفاح وحده يحيا الإنسان!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك