الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

انستقرام سعد المجرد: صورته بالبيجاما حيرت الجماهير

وقسمت آراء الرواد والنشطاء.

انتقدوه مراراً وتكراراً بسبب ذوقه الجديد بالأزياء والموضة الذي تغيّر كثيراً بحكم الحياة التي يعيشها منذ أكثر من سنةٍ في باريس الفرنسية عقب فضيحة الإغتصاب التي طالته والتي لا يزال ينتظر حتّى اليوم أن ينال البراءة الكاملة والنهائيّة منها، أخذوا يسخرون منه في كل مرّةٍ كان ولا يزال ينشر الصورة تلوَ الأخرى له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" مستعرضاً ملابس وثياب لم تعنِ للجمهور العربي أبداً ولم يحبّذها معجبوه ومتابعوه بتاتاً، والتي على أساسها كانوا يطالبونه بتغييرها والعودة بالتالي إلى رُشده لكي لا يُتّهم في النهاية واستناداً إليها بالأنثويّة وبالإفتقار إلى الرجولة.

رسائل ودعوات يبدو أنّ صاحب العلاقة والشأن سعد المجرد لم يتأثّر بها حتّى الساعة ويومنا هذا وطلبات يبدو أنّه لم يرد عليها، ونداءات لم يلبِّها أبداً اقتناعاً منه على ما نظن بميله إلى ارتداء هذا النوع من الأزياء والملابس وهوسه بالتألّق بهذا الصنف من الأكسسوارات تحديداً، والدليل الأكبر على ما نقوله وما نزعم به هي الصورة التي تشاركها مع أحبابه منذ ساعات عبر تلك المنصّة الأحب على قلبه والتي أطل فيها وهو يرتدي قميصاً كانت كفيلة بالفعل في جعله على كل لسانٍ ومحط لكل الأنظار والعيون، قميصٌ حيّرت الجماهير كلّها وأحدٌ لم يتمكّن من اكتشاف نوعها وممّا إذا كانت تصلح للتمايل بها بهذا الشكل أمام الكاميرات.

هو قميصٌ ملونٌ طُبع عليه رسومات كثيرة ورسمات كاريكاتوريّة بالكاد نستطيع عدّها سارع بعض الروّاد والنشطاء إلى التنويه بأنّها مجرّد بيجاما أو بالأحرى ملابس لا تليق إلّا بالنوم، ملابس أخطأ المجرد الذي أطلق مؤخراً كليب أغنيته الجديدة "غزالي غزالي" حين تصوّر بها وتشارك لقطته تلك بهذه الثقة والجرأة مع الجميع، في ما البعض الآخر فحاول الدفاع عن النجم المشهور والمحبوب والتأكيد أنّ هذا الزي يليق بيوميّاته التي يمضيها هو تحديداً ما بين التجوّل في الشوارع الباريسيّة والتأمّل داخل أستديوهات التسجيل.

هو بدا سعيداً بنفسه وبها بينما كان يلتقط صورة السيلفي تلك متباهياً كعادته بتلك القبّعة البنفسجيّة الشتوية وبأكسسواراته التي لا ينفك عن وضعها حول رقبته وبيديه، سعادةٌ تؤكّد اعتزازه بنفسه وبما ينشره يومياً لمعجبيه وبما يتشاركه بين الحين والآخر مع متابعيه الذين سعدوا بخبر عودته المؤقتة إلى المغرب، ما يعني أنّه لن يتخلّى عن الميل إلى الظهور أمامنا بهذا النوع من الملابس والأزياء!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك