بالصوت: حسين الجسمي واكثر 5 اغاني نجاحاً في مشواره الفني

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور

في فترةٍ ليست بطويلة، نجح النجم الإماراتي حسين الجسمي في تحقيق نجاح كاسح في العالم العربي أجمع، حيث أصبحت أغنياته أساساً في كلّ مناسبة سعيدة تجمع الأحباب والأصحاب.

كذلك، تُعبّر أغنياته عن حالة الحزن التي يمرّ بها كلّ إنسان عند خسارة أحد المقرّبين إليه، إذ أنّ الكلمات والألحان التي يختارها تضرب على الوتر الحساس.

ومن أنجح أغنياته، إخترنا لكم 5 لتستمعوا إليها وتسترجعوا الذكريات الجميلة:

أغنية "ما يسوى" التي لاقت نجاحاً كبيراً في عام 2004 إذ قدّمها النجم الإماراتي بإحساسٍ مرهف ونقل أوجاع كلّ شخص تركه حبيبه بعد قصة حب جميلة أو بعد أن خسر من يحبّه للموت. ومن كلمات الأغنية:

"والله ما يسوى أعيش الدنيا دونك
لا ولا تسوى حياتي بهالوجود
دامك إنت إللي رحلت وكيف
باصبر على البعاد وكيف بنثر هالورود

ما وعدت إنك تقاسمني المحبة
وتبقى لي حب ولدروبي دليل
بس حسافة البعد كان أقرب وأرحم
حسبي الله وحده ونعم الوكيل"

وفي عام 2006، أبكى حسين الجسمي الجمهور بأغنية "فقدتك" التي ساعدت الكثير من الأشخاص على التعبير عن مشاعرهم بعد خسارة أحد المقرّبين إليهم. وأبدع الجسمي بتجسيد آلام الكثير من الأشخاص وحزنهم على فراق أحبابهم بإحساسه المرهف.

هذه الأغنية من كلمات فيصل اليامي قد أرجعت إلى النجم بجائزة "أفضل أغنية عربية" لعام 2006 ولا تزال من أجمل الأغاني حتى اليوم.

ومن كلماتها:

"فقدتك يا اعز الناس فقدت الحب والطيبه
وانا من لي في هالدنيا سواك ان طالت الغيبة

رحلت ومن بقى وياي يحس بضحكتي وبكاي
وحتى الجرح في بعدك يغزيني وأهلي به"


هذا ونال النجم الإماراتي جائزة "أفضل أغنية عربية" لعام 2007 بفضل أغنيته المعروفة "بحبك وحشتيني" من ألبوم "احترت أعبر".

هذه الأغنية أصبحت أغنية كلّ العشاق نظراً إلى رومانسيتها وكلماتها التي تحمل معانٍ كثيرة ومؤثرة، وتقول:

"وبحبك وحشتي ..بحبك وانتي نور عيني
دا وانتي مطلعه عيني .. بحبك موت
لفيت قد ايه لفيت .. مالقيت غير فحضنك بيت
وبقول لك انا حنيت .. بعلو الصوت

وكان الوقت فبعدك واقف مابيمشيش
وكانك كنتي معاي بعدتي ومابعدتيش
فى دمى حبيبتى وامى وزى ماكون .. ببتدى اعيش"

وبعيداً عن الأجواء الهادئة والحزينة، أطلق حسين الجسمي أغنية "ستة الصبح" عام 2010، وقد لاقت نجاحاً كبيراً نظراً إلى ألحانها الحماسية وكلماتها الجميلة. وإحتلت هذه الأغنية المراتب الأولى لفترةٍ ليست بقصيرة، حيث أحبها الجمهور العربي وراح يستمع إليها مراراً وتكراراً.

إليكم مقطع من الأغنية:

"بتعدي في حته انا قلبي بيتكسر مية حته
أفضل في مكاني ان شاءالله لسته الصبح بفكر فيك
تقابلني في سكه قصادي تفوق ببقه انا على تكه
ومش مضبوط حد يقولي اعمل ايه يحكمني عليه

ليه يا حبيبي من يوم ما قابلتك
وانت في كوم والدنيا في كوم
ليه عمري اللي فات والماضي قبلك
كان فاضي ومالوش ولا أي لزوم
عملتلي ايه يوصلني للي انا فيه الله يجازيك"

وأخيراً، تصدّرت أغنية "بشرة خير" التي كتبها الشاعر أيمن بهجت قمر ولحنها عمرو مصطفى قائمة أكثر الأغاني نجاحاً لعام 2014، إذ إستمع إليها أكثر من 70 مليون شخص عبر "يوتيوب".

وقدّم حسين الجسمي هذه الأغنية إلى شعب مصر ليدعوه إلى المشاركة في الإنتخابات والمشاركة في تقرير مصير البلاد، إلّا أنّها أصبحت أغنية يرقص عليها الجميع في المناسبات السعيدة والأفراح.

ومن كلماتها:

"دي فركة كعب وهتعملها
قصاد الدنيا هتقولها
وخد بقى عهد تعدِلها
سكت كتير
خَدِت إيه مصر بسكوتك
ماتستخسرش فيها صوتك
بتكتب بكره بشروطك
دي بشرة خير

قوم نادي عالصعيدي وابن اخوك البورسعيدي والشباب لسكندراني اللمه دي لمة رجال
وانا هاجي مع السوهاجي والقناوي والسيناوي والمحلاوي اللي ميه ميه والنوبه الجُمال
ماتوصيش السوايسة الدنيا هايصة كدة كدة
واللسماعلاوية ياما كادوا العدا
كلمني عالشراقوة واحنا ويا بعض اقوى
واحنا ويا بعض اقوى
وأملنا كبير"


إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك