بعد قصتها مع الافلام الاباحية انتصار في صورة صادمة

انتصار تعود الى العناوين الأولى بسبب ظهورها بالمايوه!

هي تصدّرت العناوين الأولى عندما أعلنت وفي إحدى المقابلات أنّها إمرأةٌ لا تخجل من مشاهدة الأفلام الإباحية، فبالنسبة لها لكل إنسان الحق بالقيام بما يحلو له وأمامه حريّة مطلقة في مشاهدة ما يراه مناسباً، وهو التصريح الذي ارتد في نهاية المطاف سلباً عليها لأنّ الجمهور سارع حينها إلى انتقادها بشدّة على هذه الجرأة والثقة المتزايدة بالنفس والتهجّم عليها لاعترافها المباشر والصريح بأنّها من مولعي الإباحية والجنس.

ولكن يبدو أنّ انتصار ممثلةٌ مصرية لا يهمّها القيل والقال أبداً والأخبار التي تحوم في الأفق وتطالها سلباً وليس إيجاباً، إذ ها هي تعود إلينا اليوم بصورةٍ جديدة لها تُكمل عن طريقها ما سبق أن جسّدته حين أكّدت أنّها تشاهد أفلام إباحية، من حيث الجرأة والميل إلى الفسق والإبتذال، ففيها تطل وهي ترتدي المايوه وتتمايل بدلعٍ وغنجٍ أمام مصوّرٍ اغتنم الفرصة وسارع إلى التقاطها وهي في حوض السباحة.

مستمتعةً بوقتها إلى أبعد حدود وهذا ما يظهر جلياً أمامنا من خلال الإبتسامة العريضة التي رسمتها على وجهها والطريقة التي أطلقت العنان فيها لنفسها تحضيراً للصورة المنشودة والشهيرة، لا شك في أنّ انتصار التي كانت قد أسرت الجمهور العربي بدورها الأخير الذي لعبته في مسلسل "الخانكة" إلى جانب غادة عبد الرازق، أرادت أن تبرهن للجميع ومجدداً أنّها حرّة في القيام والتصرّف كما يحلو لها وكما تشاء طالما أنّها لا تهين أو تؤذي أحداً بسلوكها هذا.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك