الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

بيرين سات أخيراً حامل بعد رحلة طويلة مع العلاج

الحلم أصبح حقيقة.

هو خبرٌ انتظره الجمهور العربي بفارغ الصبر وتاقت هي بدورها إلى إعلانه وإطلاع الجميع به، هو خبرٌ سبق أن توقّعت إحدى المنجّمات إمكانيّة حصوله هذه السنة وسبق أن شيع عن فرضيّة سماعنا به بين ليلةٍ وضحاها، نعم هو خبر حمل الممثلة التركية بيرين سات بمولودها الأول من زوجها المغنّي كينان دوغلو بعد مرور 4 سنوات على دخولهما القفص الذهبي وتبادلهما النعم الأبدية في حفلةٍ بسيطةٍ اقتصرت على بعض الأصدقاء والزملاء، ونعم هي تقارير تركيّة تجرّأت على الإفادة بهذه المعلومة الشيّقة والقيّمة التي فرح بها الكبير والصغير.

إشاعةٌ أم حقيقة؟ هو السؤال الذي نطرحه بطبيعة الحال إزاء هذه المسألة الحسّاسة والدقيقة بخاصة وأنّ الأخبار المنافية للواقع كانت قد طالت النجمة التركية لأكثر من مرّةٍ بخصوص هذا الموضوع، نعم هو السؤال الذي لا بد لنا أن نفكّر به بخاصة وأنّ بيرين كانت قد عانت الكثير من أجل أن تحمل في أحشائها طفلها الأول وكانت قد لجأت إلى الكثير من العلاجات عسى أن تتحقّق أمنيتها هذه في يومٍ من الأيام، علاجٌ بدأته في إحدى المستشفيات التركيّة منذ العام 2015 وكانت لا تزال تخضع له والذي يتمحور حول تقنيّة "الطفل الأنبوب" التي قيل أنّ زوجة زميلها التركي كيفانش تاتليتوغ ستلجأ إليها أيضاً لتنجب طفلها الأول.

علاجٌ طويلٌ نعم جعلها ترفض مراراً وتكراراً أي عروض تمثيليّة كانت تُطرح عليها وهذا ما يفسّر في النهاية سبب غيابها عن الساحة التركية وبالتالي العربيّة في السنوات القليلة الماضية، وأن تكون حامل اليوم فهذا يعني أنّها ستُنجب إبنها أو إبنتها بعد أشهرٍ معدودة ولهذا السبب لربّما توجّهت مع زوجها إلى لوس انجلوس لتبدأ التسوّق لمولودها الصغير الذي سيأتي لينضم إليها وإلى حبيبها الذي بدوره يتحضّر حالياً لطرح ألبومه الموسيقي الجديد.

هل ستَصدُق توقّعات تلك المنجّمة وتُنجب بطلة مسلسل "العشق الممنوع" توأماً صغيراً وجميلاً مثلها؟ هل ستصبح هي التي أطاحت بزميلاتها أمّاً للمرّة الأولى وتختبر بالتالي شعور الأمومة فتتفرّغ لمهمّتها هذه وللمسؤولية التي تنتظرها للسنتين المقبلتين، وتبتعد بالتالي عن مهنة التمثيل التي تراجعت نوعاً ما بسبب مسلسل "السلطانة كوسيم" الذي لم يقتنع به من حيث الأداء والتمثيل الجمهور العربي وتحديداً التركي؟

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك