الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

بين اليسا ونانسي عجرم والنجمات صفات متشابهة تفاجئنا ولكن؟

قواسم مشتركة في الطباع لم نكن نتنبه إليها من قبل.

هنّ فنّانات لا نود أن نحكي اليوم عن مميّزاتهنّ الخارجية وصفاتهنّ الجماليّة المتقاربة جداً والمتشابهة إلى حدٍ كبيرٍ، هنّ فنانات زميلات من عالمنا العربي تتميّز كل واحدةٍ منهنّ على حدى بأعمالها الموسيقية الجميلة وبحفلاتها الراقصة والإستعراضية البارزة وبمشاريعها المهمّة التي تهتم بمشاركتها معنا لنعلم بها ونكتشفها معها، هنّ نجمات نظيرات ارتأين اليوم أن نذكرهنّ وأن نطلق العنان لأنفسنا في المقارنة بينهنّ بخاصة على صعيد الشخصية التي يمتلكنها والطِباع التي يجسّدنها أمام الكاميرا في معظم الأحيان أسواء حصل ذلك عن قصدٍ وتعمّدٍ أم لا.

وهو استنتاجٌ واحدٌ نجد أنفسنا على يقينٍ ودرايةٍ وضرورةٍ بالبوح به وكشف النقاب عنه، هو استنتاجٌ يطال تحديداً نجمتنا الغالية اليسا التي تنتمي إلى قائمة هؤلاء الفنانات اللواتي كنّا نتحدّث عنهنّ أعلاه، هي اليسا التي لاحظنا بعد دراستنا المعمّقة لشخصيّتها وبالتالي لشخصيّة كل واحدةٍ من زميلاتها هؤلاء أنّها تتميّز بصفات نجدها بسهولةٍ عندهنّ، أي عند نانسي عجرم وهيفاء وهبي وبلقيس ومايا دياب وميريام فارس، نعم تتألّف طِباعها التي نلتمسها عندها حين تكون على المسرح أو حين تقف أمام الصحافيين أو حين تتواجد في أي مناسبةٍ تُدعى إليها من خصائص وسِمات نجدها في طِباع فنانات دولنا العربية هؤلاء اللواتي يُعتبرن في النهاية نسخاً مصغّرة عنها.

فعندما نرى اليسا المتعجرفة والأنانية والمغرورة التي تضع شروطها مثلاً على كل صحافيٍ يرغب بالتحدّث إليها وعلى كل معجبٍ يسعى إلى التصوّر إلى جانبها، لا يسعنا إلّا أن نتذكّر غرور ملكة المسرح ميريام فارس بخاصة حين تطالب بأن يترافق مع كنيتها واسمها هذه التسمية وهذا اللقب، وعندما نجد عند اليسا الإحساس المرهف في غنائها وطيبتها في التفاعل مع جمهورها لا يمكننا إلّا أن ننسب هذه الصفات إلى نانسي عجرم التي ولو أغضبت جماهيرها في بعض الأحيان من دون قصدٍ تبقى الفنانة الوحيدة التي يحبّها الكبير والصغير بفضل تواضعها وجمال روحها.

أما عندما نشعر بإثارة صاحبة أغنية "يا مرايتي" وإغرائها بخاصة حين ترتدي أزياء مفتوحة عن مفاتنها وتضاريسها نتذكّر على الفور مايا دياب وحتّى هيفاء وهبي اللتين لا تنفكّا يوماً عن إغوائنا بخصائصهما التي تحاولان دوماً إظهارها بأي طريقةٍ وأسلوب، وحين نحس باحترافية صاحبة الشأن والعلاقة بخاصة حين تمضي الساعات والساعات داخل الأستديو من أجل إنجاز ألبومٍ كاملٍ ومتكاملٍ يكون على قدر المستوى والتوقعات نتذكّر تلقائياً بلقيس المعروفة بولعها بمهنتها وشغفها بتقديم أعمال تبقى في الذاكرة وتتصدّر العناوين الأولى والمراتب العليا.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك