الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

تنورة دنيا بطمة قصيرة بالصور: لهذا السبب منعت تعليقات الجمهور؟

أليست ثقتها بنفسها مبالغ بها بعض الشيء؟

فتحت خزانتها واختارت أقصر تنّورةٍ عندها لتطل بها على معجبيها ومتابعيها، أو بالأحرى على الروّاد والنشطاء الذين يحاولون ومن باب حشريّتهم رصد أجدد صورها ولقطاتها وأحدث فيديوهاتها بهدف انتقادها والسخرية من جرأتها التي تكون دوماً مبالَغ بها بعض الشيء، هي تنّورةٌ ارتدتها دنيا بطمة بثقةٍ كبيرةٍ بالنفس بينما كانت جالسةً في أحد الأماكن العامّة تقرأ المجلّات والصحف، زيٌ استعرضت به ساقيْها بإثارةٍ وإغراءٍ وتباهت عن طريقه بجمال جسمها ورشاقتها التي ممّا لا شك في أنّها عدّلتها عبر برنامج "الفوتوشوب" لتغدو كاملة ومثاليّة بكل ما للكلمة من معنى.

ونعم إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، لجأت هذه الفنّانة المغربيّة التي اتُهمت بتقليد سيرين عبد النور لتنشر أربع صور ترويجية وتسويقية لتلك التنّورة المميّزة والإستثنائية التي كادت أن تكشف النقاب عن مناطقها الحسّاسة والحميمة لو أنّها أخطأت في التمايل بها واستعراضها، ونعم أوهمتنا بأنّها لم تكن تعلم بأنّ أحدهم يقوم بتصويرها لأنّها ظلّت كما نرى تتأمّل بتلك المجلّات وتتفرّج على الصور الموجودة فيها ولكن تقصّدت بالتأكيد وتعمّدت إلغاء خانة التعليقات أمام الجميع لكي لا يكتب أحدهم أي كلمة أو عبارة مسيئة إليها وإلى زيّها المكشوف والفاضح هذا.

نعم في الصور الأربع التي تظهر فيها بتلك التنّورة لم تسمح لأي شخصٍ ولم تأذن لأي إنسانٍ بالتعليق عليها، تلك الملابس التي لم تجعلها مثيرة كما اعتقدت والتي لم تحوّلها إلى إمرأةٍ فاتنةٍ كما كانت تظن، بدت هي التي أثارت جدلاً واسعاً بخبر تكريمها منذ أيامٍ نحيفة لأنّها ارتدت قميصاً أسود اللون كان من شأنه أن يخفي عيوبها وعللها، ولأنّ التنّورة واسعة بعض الشيء على أردافها فلم يظهر أمامنا أي سيلوليت أو لحم مترهّل، صور علّقت عليها وكتبت: "سعادتي هي: رؤية من أحب بخير فيا رب اجعلهم سعداء أينما كانو"، لتستفز كعادتها كل منتقديها وكل كارهيها ولتؤكّد لهم أنّها لا تهتم لأمرهم أبداً وأنّهم لا يعنون لها البتّة.

وهو الجمهور الذي عاد ليطالبها بالكف عن إظهار ثقتها بنفسها بهذه الطريقة المبالَغ بها والتي لن تفيدها أبداً، الذي عاد ليطلب منها ولو بطريقةٍ غير مباشرة التوقّف عن استعراض جرأتها من خلال أزياء لا تليق بها في الكثير من الأحيان وتصرّفات لا تتماشى مع الجمهور العربي ورأيه بها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك