الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

تويتر يشتعل "ضد حبس احمد عز ظلماً"

ومصير فيلمه الجديد "الخلية" غير معروف حتى الساعة!

منذ حوالى الأسبوع لجأت الممثلة زينة إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي انستقرام لتعلن وعلى طريقتها الخاصة بأنّ سير القضية التي تجمعها باحمد عز منذ حوالى الثلاث سنوات بدأ يرتد خيراً عليها ويميل إليها ضدّه هو مطلقةً عليه صفة الدجاجة لإهانته وتحجيمه أكثر فأكثر بعد، وها هي اليوم قد عادت من جديد لتؤكد قوّتها وأنّ شيئاً لا يمكن أن يوقِف حربها الطويل مع خصمها اللدود.

نعم، هي زينة التي يبدو أنّ القضاء أنصفها ووقف إلى جانبها كعادته تماماً كما جرى عندما رفض الطلب الذي قدّمه احمد والذي اقتضى بمنع طفليه من السفر إلى الخارج، وهي زينة التي أحكمت قبضتها هذه المرّة أيضاً على عدّوها الذي يواجه اليوم قراراً بالسجن لمدّة لا تقل عن الثلاث سنوات بسبب تشهيره بها وإهانتها بطريقةٍ غير مباشرة عندما اتّهمها بالكذب وتزوير كل الوثائق التي سبق أن قدمّتها إلى المحكمة لتفوز بالقضية.

هي ليست بإشاعة أو معلومة خاطئة وليست قصّة من نسج خيال البعض، إذ بالفعل ارتأت محكمة جنح مدينة مصر أنّه من الضروري أن يُسجن احمد بسبب كل ما قام به من أمورٍ غير منصِفة ومحقّة بحق زينة وإجباره على دفع 15 ألف جنيه كغرامةٍ ماليةٍ و20 ألف يعوّض من خلاله عن كل كلمةٍ نطق بها بالسوء ووجّهها إلى الممثلة المصرية وكل عبارةٍ وصفها عن طريقها بالمخادعة والمحتالة.

خبرٌ لا شك في أنّه شكّل صاعقةً كبيرةً لدى الشعب المصري والجمهور ككل الذي سارع وبخاصة هؤلاء الذين يقفون إلى جانب "المُدان" إلى إطلاق الشعارات المؤيدة والداعمة له وعلى تويتر انتشر هاشتاق "ضد حبس احمد عز ظلم" من أشخاصٍ لم يتمكّنوا إلّا والتعبير عن إنزعاجهم وسخطهم من الحكم الصادر بحقّه، وحتى بعض النجوم رفعوا الصوت عالياً لمطالبة المحكمة بالعدول عن قرارها الصارم والنظر مجدداً في هذه القضيّة.

ونحن نعني بذلك منة فضالي التي أعربت وعبر حسابها الرسمي على تويتر عن حزنها الشديد بعد سماعها الخبر المحزن هذا وعن إدانتها له، هي المعروفة أنّها وقفت إلى جانبه منذ البداية حتّى الساعة، أما السؤال الأبرز الذي يطرحه الجميع اليوم فهو ما الذي سيحل بفيلمه الجديد "الخلية" هذا العمل الذي سبق أن تشارك مع معجبيه بعض الصور من كواليس تصويره والتحضير له عبر انستقرام.

هو فيلمٌ يهتم بإخراجه طارق العريان ويضم نخبة من ألمع وجوه الشاشة المصرية ونذكر من بينهم امير كرارة ومحمد ممدوح وامينة خليل وغيرهم، فهل سيبصر النور في الموعد المقرّر والمتّفق عليه أم أنّه سيتأجل مع قرار المحكمة الأخير؟

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك