الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

جاستن بيبر في حوار من القلب مع مجلة Men's Health

كلمة واحدة لا ينفك جاستن بيبر عن تردادها هذه الأيّام، وهي التغيير!

وبهدف إعادة تسليط الضوء على هدفه السامي هذا الذي كان قد عبّر عنه في فيديو نشره الشهر الماضي حيث قدّم اعتذاره من الجمهور مؤكّداً حسن نيّته في تغيير سلوكه، قامت المتحدّثة الرسميّة بإسمه و ساهمت في جعله يتصدّر غلاف مجلّة Men's Health لعددها الصادر في ابريل المقبل، وهذا ما حصل!

مشيراً إلى أنّه "يريد فرصة ثانية وأنّ الوقت حان ليكبر ويصبح رجلاً"، ها هو النجم الكندي الذي بلغ لتوّه عمر الـ21 يتصدّر الغلاف وهو عاري الصدر ومؤكداً في الوقت نفسه أنّ صوره كلّها لم تخضع لأي تعديل على برنامج الفوتوشوب.

"استطعتُ أن أتقدّم وأتطوّر من الناحية الجسديّة وقد تطلّب هذا الأمر حوالى السنتين من العمل والجهد المتواصليْن. وبالفعل إنّني أعشق اليوم النتيجة التي أحرزتها وبخاصّة عندما اكتشفت أنّ معظم ثيابي لم تعد تلائم مقاسي بسبب عرض أكتافي"، هكذا بدأ الوجه الإعلاني لعلامة كالفن كلاين للملابس الداخليّة، كلامه الذي لا شك في أنّه نابع من كل قلبه.

تغييرٌ ونموٌ جسدي استطاع أن يحقّقه حبيب سيلينا جوميز السابق بفضل مدرّبه الخاص باتريك نيلسون، الذي يتدرّب معه 5 مرّات أسبوعياً.

لكن في الوقت الذي استطاع فيه جاستن أن يحرز هذا التقدّم على الصعيد البدني، فشل في المقابل في إدارة أمورٍ أخرى، وعن هذا الموضوع قال:

"على الرغم من جسدي القوي وبنيتي الصلبة إلّا أنّني لا زلتُ أشعر وكأنّني كالطفل، وليس كشاب بلغ من العمر 21 سنة. نعم كبرتُ بسرعة ولكن هذا كلّه من أجل جمهوري، ففي الحقيقة أشعر في داخلي وكأنني لم أنضج بعد".

وبعد أن عاش بيبر هذه السنة الصعبة حيث كاد أن يُسجن مرّاتٍ عدّة، مضاعفاً بالتالي جنحه التي مَثل من أجلها أمام القضاء والعدالة، قرّر في نهاية المطاف ومع وصوله إلى سن البلوغ، أن يعتذر وأن يتحوّل إلى شخصٍ أفضل، وفي هذا الصدد قال:

"من المذهل أن يتمكّن الإنسان من العودة إلى الوراء ولو بخطوة واحدة ليعلم أنّ الحياة كانت من نصيبه وأنّه بالفعل حظي بفرصٍ لا مثيل لها".

فرصٌ يبدو أنّ صاحب أغنية Never Say Never منزعج منها قليلاً، إذ أنّه لا يشعر بالإرتياح مئة في المئة بخاصّة وأنّه يعيش في نجوميّة كبيرة وشهرة لا يُستهان بها أبداً وأنّه بالتالي كبر وترعرع وهو تحت الأضواء، فتابع وقال:

"لكنتُ أحببتُ أكثر أن أشبه شخصيّة باتمان، ألّا يتعرّف علي الجمهور بصفتي بروس وايني! يا ليت كنتُ أستطيع أن أضع قناعاً أو أي شيء شبيه لكي لا يتعرّف علي أحد عندما أخلعه".

مُغرمٌ منذ الطفولة بسيلينا جوميز، هي التي عاش معها الكثير من الخبرات وانفصل عنها ليعود ويرجع إليها، لا شك في أنّ علاقته بها تدهورت بسبب هفواته الكثيرة، وعن هذا الموضوع قال:

"لقد خُلقتُ لأشكّل ثنائياً جميلاً مع إحداهنّ، فأنا أعشق أن أتبادل آرائي وأفكاري مع الفتاة التي أحبّها وأن أكون مرتبطاً بشكلٍ وثيق معها"، وهو ارتباط لربّما كان يعيشه مع نجمة ديزني السابقة التي تخلّت عنه في النهاية لتبدأ علاقة جديدة مع منسق الأغاني زيد.

ولكن لحسن الحظ أنّ جاستن يستطيع اليوم الإعتماد على عضلاته المفتولة ليجذب أكثر الفتيات إثارة في العالم، ويبدو أنّ هذا ما حصل بخاصّة وأنّ الإشاعات تحوم حوله اليوم وتؤكّد علاقته الغراميّة بعارضة الأزياء هايلي بالدوين.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك