جاستن بيبر يواعد اخت كيم كارداشيان بالصور

جاستن بيبر على علاقة بأخت كيم كارداشيان؟

من المعروف أنّ علاقة صداقة وطيدة تربط جاستن بيبر بشقيقتيْ كيم كارداشيان الصغيرتيْن كيندال جينير وكايلي جينير حيث دائماً ما يتقابلون في الحفلات والسهرات ويمضون أوقاتاً ممتعة معاً نظراً إلى أنّهم من الجيل نفسه.

ولكن يبدو أنّ جاستن بدأ يطور علاقته مع الشقيقة الثالثة كورتني التي تكبره بـ 15 عاماً، حيث أمضيا ليلة ممتعة معاً في إحدى الملاهي الليلية الفخمة في هوليوود يوم الجمعة الماضي، قبل أن يغادرا المكان بالسيارة نفسها برفقة بعض الأصدقاء لإستكمال السهرة في مكانٍ آخر.

وعند خروجهما، لم تمانع كورتني التي هي في الواقع أم لثلاثة أولاد ملاحقة البابارازي لها بل هي قد حافظت على هدوئها وشقت طريقها بثقةٍ عالية متجاهلةً الأسئلة التي إنهالت عليها حول طبيعة العلاقة التي تربطها بالشاب البالغ من العمر الـ 21 عاماً.

أما صاحب اغنية "What Do You Mean? " فحاول إخفاء وجهه عن الكاميرات قدر المستطاع على الرغم من تعرف الجميع عليه، فلحق بشقيقة كيم إلى السيارة دون الإدلاء بأيّ تصريح أو تعليق إلى أهل الصحافة.

وبعد هذه الضجة، توجه الثنائي إلى "استوديوهات هوليوود العالمية - Universal Studios Hollywood" حيث أُقيم حفل هالووين مميز، وقد حرص النجم الكندي الأصل على نشر صورة تجمعه بشقيقة كيم بالأسود والأبيض عبر حسابه الخاص على موقع انستقرام ممتنعاً عن التعليق، الأمر الذي أثار فضولية متابعيه ودفعهم إلى طرح العديد من علامات الإستفهام والتعجب.

لا بد من الإشارة هنا إلى أنّ بيبر على علاقة طيبة بأفراد عائلة كارداشيان، حيث سبق له مثلاً أن رافق نجمة العائلة كيم ف رحلتها الإستجمامية إلى جزر الباهاماس عام 2010، كما وأنّه على تواصل دائم كع كيندال وكايلي كما سبق وذكرنا.

ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هنا: هل تتجاوز علاقة الفنان الشاب بكورتني حدود الصداقة؟ وهل سنراهما قريباً في موعدٍ غرامي آخر؟

نذكر أنّ جاستن قد عاد مؤخراً من عطلته القصيرة التي أمضاها في جزر بورا بورا برفقة عارضة الأزياء البريطانية جايد بيرس، وكانت كاميرات البابارازي قد رصدته عارياً بالكامل يتجول تحت أنظار مرافقته دون أيّ خجل.

وما لا شك فيه هو أنّ حياة بيبر العاطفية هي محطاً للأنظار إلّا أنّه وعلى ما يبدو ليس مستعداً لخوض أيّ علاقة جدية في الوقت الحالي.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك