الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
مسلسلات رمضان
صور
فيديو
ذا فويس 4

جنيفر لوبيز تتحدث من دون قيود لأول مرة

مما لا شك فيه أنّ جنيفر لوبيز استطاعت أن تصل إلى النجوميّة والعالميّة بفضل أغانيها الجميلة وإثارتها وإغرائها اللتين تعكسهما في كل إطلالة لها.

ومما لا شك فيه أيضاً بأنّ هذه الفنّانة التي أصبحت اليوم ممثلة عالميّة أيضاً ومميّزة، غالباً ما كانت تتصدّر العناوين الأولى بسبب طلاقها من زوجها مارك أنطوني وعلاقاتها الغراميّة الأخرى، بخاصّة على مر السنتين الماضيتين حيث ارتبطت براقص يبلغ من العمر 27 سنة.

وعن العمر الـ45، استطاعت هذه النجمة أن تلعب أدواراً كثيرة وأن تجسّد بالتالي شخصيّة الفنّانة الناجحة والممثلة البارعة والأم الحنونة ورمزاً للإثارة.

وفي الوقت الذي تتحضر فيه للإطلالة في فيلمٍ سينمائي جديد بعنوان The boy Next Door، هي التي تبدو أقوى من أي وقت مضى، خصّصت لوبيز بعضاً من وقتها الثمين لمقابلة أجرتها معها مجلة Complex.

معرّضة للإنتقادات على الرغم من كثرة محبّيها ومعجبيها، بدأت لوبيز حديثها بالتطرّق إلى كليبها الأخير Booty، الذي تشاركت فيه مع النجمة ايجي ازاليا ، ومؤكّدةً إلى كل من لا يزال يتّهمها بالتعري والجرأة اللاحدود لها، بأنّه لم يعد مسموحٌ لها اليوم بأن تتحلّى بالإثارة كما في الماضي لأنّها أصبحت أمّاً.

مدركةً تماماً للوضع الذي تعيشه وللشخصيّة القويّة التي تعكسها، تابعت لوبيز حديثها قائلةً: " لن أقوم بشيء قد يؤذي أولادي أو يجعلهم يخجلون من أنفسهم على المدى الطويل. ولكن ما هو مهم اليوم في حياتهم، هو أن أتواجد إلى جانبهم في نهاية اليوم لأعتني بهم، وليس لأضمن أن أكون مثيرة أو لا في أحد الفيديو كليبات".

هذا وتشير جنيفر أيضاً إلى أنّ رؤيتها لمرأة تبلغ من العمر 45 سنة وهي ترقص من دون أي خجل أو أي تعقيدات مع شابة في الـ24، لأمرٌ جميل وإيجابي، لا بل ويشجّع كل النساء اللواتي بلغن عمرها بأن يطلقن العنان لأنفسهنّ، وعن هذا الموضوع تقول:

"لا يجوز عليكنّ أن تخفن ممّا قد يقوله الآخرون عنكنّ أو أن تمتنعن من القيام بكل ما يحلو لكنّ فقط بسبب عمركنّ".

في سياقٍ آخر، هناك موضوع تحدّثت عنه هذه النجمة وهو أمرٌ يصعب علينا تصديقه، بخاصّة وأنّها هي التي نالت هذا العام لقب "المرأة الأكثر إثارة"، وهو أنّها عانت لفترة طويلة من مشكلة قلّة الثقة بالنفس.

وفي هذا الإطار تخبر وتقول: "إنّ الشخص الوحيد الذي يجب أن يكون فخوراً بكَ في نهاية النهار هو نفسك. غالباً ما يندهش الجمهور عندما يعلم أنّ أحدهم، بخاصّة وإذا كان مشهوراً، يعاني من مشكلة نفسيّة ما. ولكنّنا كلّنا بشر، والمرأة تماماً كالرجل ستشعر في بعض الأحيان بالسوء وهذا أمر طبيعي".

وإلى توأمها، تؤكّد لوبيز بأنّها غالباً ما تنصحهما بأن يثقا بأنفسهما وهنا تقول: "لا أحد يعلّمنا الأهم عندما نكون صغاراً وهو أن نقدّر أنفسنا وأن نحب ما نقوم به. إنّها الطريقة الوحيدة ليشعر الإنسان فيها بالسعادة وليحب الآخر في المقابل. هذا ما علينا أن نعلّمه لأولادنا وليس أن نخبرهم القصص الخياليّة التي فيها يأتي الأمير الوسيم ليخلّصنا".

بعد 7 سنوات من الزواج، الكل يعلم أنّ لوبيز وزوجها مارك لم يتمكّنا من إنقاذ الموقف بينهما، فأعلنا إنفصالهما، وعن هذه التجربة المريرة تخبر لوبيز وتقول: "كنتُ دائماً أفكّر لمَ لم ينجح زواجنا ولمَ لم نتمكّن من المضي قدماً. لكن كل ما مررتُ به جعلني أقوى! لا أنكر أنّه في البداية كان الموضوع مزعج وموجع لكنّني اليوم أشعر وكأنني أميرة شجاعة أستطيع أن أنجح مهما حصل وواجهت".

هذا وأعلنت صاحبة أغنية Baby I Love You بأنّه حتّى لو كانت غنيّة ومشهورة، فهذا لا يمنعها من الشعور بالحزن في بعض الأحيان كالآخرين، إذ تقول:

"إنّ السعادة لا تُقاس نسبةً إلى الحساب الموجود في حسابكم في المصرف. تستطيعون أن تحصلوا على أموال الدنيا كلّها من دون أن تعيشوا الفرح الحقيقي. فالمال لا يحل شيئاً، بل هو يسهّل علينا الأمور لا أكثر ولا أقل".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك