الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

حلا الترك تحتفل بعيد ميلادها الـ 16 بصورة معبرة عبر انستقرام

والجمهور يتفاعل معها بقوة!

بمناسبة عيد ميلادها الـ16، شاركت النجمة البحرينية حلا الترك متابعيها ومحبيها عبر حسابها الرسمي على موقع انستقرام بصورةٍ لأحدث إطلالاتها. فظهرت بلوكٍ شبابي عصري تناسب مع عمرها إلّا أنّ اللافت فكانت ملامح وجهها ونظراتها العميقة حيث بدت وكأنّها تتأمّل بكلّ جديةٍ ونضجٍ في الحياة ومستقبلها وطموحها. وهذا بالتالي ما أثار الكثير من الضجة والبلبلة بين الرواد والناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي.

في التفاصيل، أطلّت الترك التي اتُّهمت بإجراء عمليات تجميل لفكها وخدودها بستايلٍ عصري وشبابي حيث ظهرت بتوب بيضاء وسوداء وقد نسّقت معها سروال الجينز الممزق. أمّا بالنسبة لشعرها، فتركته منسدلاً بطبيعية على كتفها، مسلّطةً بذلك الضوء على تدرجاته اللامعة. كما اعتمدت المكياج الترابي الهادئ الذي ارتكز على ظلال العيون البنية والروج النيود الناعم ما عزز جمال ملامحها وأضفى المزيد من الهدوء والرصانة إلى إطلالتها.

وبالتعليق: "16" أردفت النجمة الصغيرة صورتها مثيرةً بذلك تفاعلاً واسعاً بين تابعيها ومحبيها؛ فمن أبرز التعليقات التي جاءت نذكر: "كل عام وانتي بألف خير"، "حياتي انتي يروح الروح انتي كبرتي مو بس بعمرج كبرتي في عيونة"، "لك دخيل هالجمال حلولتي صار عمرا حبيبت قلبي 16 سنة كل سنة وانت بخير ياروحي"... هذا وتساءل البعض عن سرّ هدوئها ونظراتها العميقة؛ أهو بسبب عدم تمكنها من تمضية عيدها مع والدها ووالدتها كما في السنوات الماضية؟ أم أنّها المسؤوليات وضغوطات الحياة التي تعيشها منذ طفولتها حتى الآن؟ أم أنّها تفكّر في المستقبل وما ستحققه من طموحات؟

على هامشٍ مختلف، انتشرت مؤخراً عبر مواقع التواصل الإجتماعي مجموعة صورٍ مسرّبةٍ لحلا على مقاعد الدراسة داخل صفّها حيث كانت تجري امتحانات نهاية السنة الدراسية مع باقي أصدقائها. فظهرت بالزي المدرسي وبإطلالةٍ بسيطةٍ وعادية كأيّ تلميذة في عمرها، مما أثار إعجاب الكثيرين من متابعيها ومحبيها الذين تفاعلوا معها بكثر، متمنين لها التوفيق ومشيدين بجديّتها ورصانتها.

من ناحية أخرى، وبعد الضجة الكبيرة الذي أحدثه هاشتاغ "وفاة حلا الترك" عبر موقع تويتر، سارعت النّجمة البحرينية إلى نفيه نفياً قاطعاً بالقول: "انا بخير و م فيني شي الحمدالله رب العالمين هذاني عايشة مو ميتهه والي مطلع هل الاشاعة حبيت اقولج/ اقوله حسبي الله و نعم الوكيل، مادري لي متى بتموون جذي".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك