حليمة بولند تدعم منتخب بلدها بجلسة تصويرية جديدة

خضعت الإعلامية حليمة بولند لجلسة تصويرية جديدة أهدتها الى المنتخب الكويتي بعد خسارته أمام المنتخب العماني حيث تواجها في دورة خليجي 22 لكرة القدم.

حليمة التي تعتبر نفسها "ديفا جيلها"، ظهرت في الصور ترتدي اللباس الرياضي الخاص بفريق بلدها، حملت الطابة وتمايلت أمام الكاميرا، والتقطت أجمل صور لها بعدسة المصوّر المبدع عادل الفارسي.

وقد نشرتها عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، وعلّقت قائلة: "مساء الخير ... رغم الخساره التي ابكتنا في كأس الخليج املنا كبير بكأس اسيآ ان شاءالله وراح انزلكم صور حلووما ..."

وعندها أشاد جمهورها بجمالها العربي، حيث اعتبر أنّها من أجمل إطلالاتها عامّة، كما علّق بعضهم أنّ سبب خسارة المنتخب الكويتي في المباراة يعود إليها والى سحر جمالها، أمّا البعض الآخر، فكشف أنّه بدأ يحبّ فريق بلدها المعروف بسببها.

يُذكر أنّ منتخب عمان هزم المنتخب الكويتي في مباراة قويّة، تمكّن من خلالها تسجيل خمسة أهداف، حيث اعتُبرت هذه الخسارة فادحة منذ إنطلاق البطولة.

فما كان على الإعلامية الكويتية إلّا أن ردّت وكتبت مجدّداً: "بكيت بحرقة على النتيجة المذلة، وستعوضها في كأس آسيا".

من جانب آخر، كشفت الإعلامية الكويتية أنّها تنوي حضور مباراة نهائي كأس الخليج الذي سيقام مساء الأربعاء في الرياض، وسيجمع المنتخب السعودي ضدّ االمنتخب القطري، وقد أكّدت أنّها ستصرّ على الدخول الى الملعب، ولو أُجبرت على إرتداء "الشماغ".

حليمة أعلنت أنّها تُشجّع الفريق السعودي، وتتمنّى له كل التوفيق والحظ في النهائيات، خاصة وأنّها معجبة بأداء ناصر الشمراني ونواف العابد وتيسير الجاسم.

يُذكر أن بولند تتواجد هذه الفترة في الرياض من أجل التحضير لبرنامج جديد، لم تُفصح عنه حتى الآن، مؤكّدة أنّها ستنشر كل تفاصيله بعد الإنتهاء من كافة ترتيباته.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك