الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

حليمة بولند تصور فيديو كليب اغنية "Despacito" على طريقتها الخاصة

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
تتمايل بفستانها الضيق وتتعايش الحالة.

معروفةٌ هي بحبّها لإثارة الجدل وجذب الأنظار إليها سواء كان من خلال مواقفها أو إطلالاتها أو دلالها ودلعها المفرط الذي يستفزّ الكثيرين من متابعيها، على ما يبدو وجدت الإعلامية الكويتية حليمة بولند وسيلة جديدة لتستقطب اهتمام الجمهور العربي والخليجي. فبعد أن وجّهت الأنظار إليها بخبر تعرّضها للسّرقة في باريس، ها هي اليوم تهزّ مواقع التّواصل الإجتماعي على وقع أغنية "Despacito". فكيف تفاعل الجمهور معها يا ترى؟

تداول رواد وسائل السوشيال ميديا فيديو نشرته بولند على حسابها الرسمي عبر تطبيق "سناب شات" حيث ظهرت وكأنّها تصوّر فيديو كليب أغنية Despacito الشهيرة. في التفاصيل، ظهرت حليمة بإطلالةٍ صيفية منعشة حيث ارتدت فستاناً أرزق ضيّق ومنقّش بالورود. وكانت النّجمة الكويتية تشمّ رائحة الورود البيضاء بكلّ رومانسيّة لترميها فجأةً على الأرض وتسير ببطءٍ لتتأمّل الشاطئ أمامها. وكما في الصور التي نشرتها في ثياب البحر، كانت الكاميرا تصوّرها من الخلف مسلطةً الضوء على مفاتنها وتضاريسها، لتظهر بعدها وهي تتمايل أيضاً على أنغام الأغنية وكأنّها موديل في أغنيةٍ مصورة.

في الإطار نفسه، أثار مقطع الفيديو هذا الكثير من الإنتقادات والسخرية بين ناشطي مواقع التواصل الإجتماعي الذين عبّروا عن أسفهم الشديد عليها عبر تعليقاتهم التي نذكر أبرزها: "مسكينة ضايعة بالدنيا ذي"، "كنت اشوفها اعلامية محترمة ومثقفه بس ما قول غير الله يهديها...لاكبرو عيالها بتحس بالي سوته"، "تكسر الخاطر احسها ضايعه ومكسوره ووحيده بعد ما كبرت ما تدري وش تسوي بعمرها"...

من ناحية أخرى، نذكر أنّ الإعلامية المثيرة للجدل نجحت مؤخراً في إثارة إعجاب جمهورها حيث ظهرت في احد الأماكن لتفاجأ بتحلّق العشرات حولها لالتقاط الصور التذكارية؛ الأمر الذي دفع برجال الأمن إلى التدخل فوراً لمنعهم من ذلك إلى أن ظهرت أمامها مجموعة من فتيات الصم والبكم. فأخذت بولند تصرخ برجال الأمن طالبةً منهم التراجع والسماح للفتيات بالتقاط الصور إلى جانبها. وأحدث هذا الفيديو الكثير من ردود الفعل المتضاربة؛ ففي حين أعجب البعض بتصرّف حليمة الإنساني، علّق البعض عليه بالقول أنّها مهووسة بالأضواء وكل ما يهمها هو الشعور بالعظمة وأنها محط أنظار الجميع وانتباههم.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك