الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

دنيا بطمة خرجت من الحمام والتقطت هذه الصورة

سيلفي بروب الحمام!

استطاعت دنيا بطمة أن تشغل بالنا من جديد وأن تجذبنا إلى أخبارها مرّةً أخرى وبسهولةٍ لم نكن نتوقّعها ونظنّها، إذ بمجرّد أن عادت إلى أحد حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي لتنشر أحدث صورة لها حتّى سارع الروّاد والنشطاء إلى التعليق عليها وتداولها والإنشغال بها فغدت بطبيعة الحال على كل لسانٍ وفاهٍ تماماً كما قصدت، ومادّةً يتكلّم عنها الكبير والصغير تماماً كما تمنّت ورغبت.

نحن نتحدّث عن الصورة التي أطلّت فيها وهي مبلّلة الوجه والشعر تلفّ نفسها بروب الحمّام وبمنشفةٍ بيضاء اللون، صورة سيلفي لم تتردّد ولو لثانيةٍ واحدةٍ في التقاطها بعد خروجها من جلسة الإستحمام ولم تخجل من مشاركتها مع متابعيها ومعجبيها مع أنّها اتّسمت ببعض الإثارة والإغراء اللذيْن لم يعد يتحمّلهما الجمهور العربي منها، نعم بوجهٍ خالٍ من أي مكياج ومساحيق تجميليّة كانت تضحك وهي تنظر إلى الكاميرا واثقة الخطوات إلى أبعد حدودٍ وكأنّها لم ترَ أي عيباً في الذي قامت به ولا حتّى أي مبالغة أو إفراط.

استطعنا أن نرصد الإحمرار الذي غطّى وجنتيْها ولكنّها لم تُتِح لنا الفرصة برؤية الروب الذي كانت ترتديه بالكامل تفادياً لأي قيل وقال ولأي تعليقات سيئة قد تنهمر عليها، نعم إنّها دنيا التي تعود من جديد إلى إثارة جدلنا بالطرق التي تميل إليها ليغدو إسمها في الواجهة مجدداً ومجدداً، فما المغزى من تصوير نفسها هي التي تعرّضت للإحراج في يومٍ من الأيام حين صوّرها زوجها من داخل السرير بهذه الطريقة؟ ما الهدف من رؤيتها في لحظات شخصيّة وخاصة كهذه هي التي دائماً ما تُتّهم بالشناعة والقباحة من دون مكياج ومساحيق تخفي علل العلميّات التجميليّة التي خضعت لها على مر السنوات والأعوام؟

ونعم في الوقت الذي لا يمكننا أبداً الرد على هذه الأسئلة وإيجاد الإجابات الواضحة عليها، من الجدير ذكره وبعيداً عن هذا السياق أنّ النجمة المغربيّة كانت قد وفت أخيراً بوعدها لنا وكشفت لنا النقاب عن صورة ابنتها "غزل" التي رُزقت بها منذ حوالى الستّة أشهر، طفلةٌ سارع الجمهور يوم رأى صورها إلى تشبيهها تارةً بوالدتها وطوراً بأختها غير الشقيقة حلا الترك التي تشبه أصلاً والدها محمد الترك بالملامح والتكاوين.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك