الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

رامز جلال في صراع شرس مع غادة عبد الرازق

صراع رامز جلال وغادة عبد الرازق ينتقل إلى السينما قبل رمضان.

قبل حلول شهر رمضان المبارك وقبل أن يدخل نجومنا ومشاهيرنا في سجالاتٍ وخلافاتٍ ونزاعاتٍ ومنافساتٍ شرسة ستتجسد أمامنا من خلال تصدّر هذا المرتبة الأولى بمسلسله على الآخر، واستقطاب عمل تلك أكبر عدد من المشاهدات مقارنةً بزميلتها، يبدو أنّ موسم شم النسيم الذي أصبح على الأبواب سيفتح باب هذه الجبهات تحديداً مبكّراً هذا العام، لأنّ الأفلام السينمائية التي من المتوقع أن تُعرض خلال هذه الفترة هي بارزة ومهمّة وبات الجمهور ينتظرها من اليوم بفارغ الصبر.

فبمجرّد أن كشف المعدّون على هذه الأفلام الإعلانات الخاصة بتلك المشاريع والبوسترات الترويجية والتسويقية لها ذات الصلة، حتّى بدأ يتّضح أمامنا بأنّ اللعبة ستنحصر تحديداً على نجمين اثنين سيحاولان قدر المستطاع التفوّق على بعضهما البعض، وذلك بنسبة الإيرادات التي سيسجّلها عمل كل واحد منهما على شبّاك التذاكر وبالتالي قيمة الأرباح التي سيجنيها، وهما رامز جلال الذي سيطل على جمهوره الحبيب مع "كنجرو حبنا" وغادة عبد الرازق التي ستظهر في "اللي اختشوا ماتوا".

سباقٌ شرس ومهم ستشهده الصالات السينمائية المصرية عمّا قريب إذاً، بخاصة وأنّ للنجمين جماهيرية كبيرة جداً في مصر تحديداً والوطن العربي كلّه، وأن يقدّم رامز تجربته السينمائية الـ12 في مشواره الفني والبطولة السادسة له، في وجه صاحبة الـ20 عملاً سينمائياً ودرامياً والتي لا تغيب عن أي موسمٍ سينمائي أو رمضاني، لمسألة كفيلة بجعلهما رهاناً يصعب من الآن تكهن نتيجته أو توقع تداعياته، أي من شبه المستحيلات أن نرجّح من سينتصر ومن سيُخفق.

هذا ويذكر في السياق نفسه أنّ قصة الأفلام التي سيطّلان من خلالها جعلت منهما أيضاً محط أنظار الجميع، فعبد الرازق تعرّضت مؤخراً لحملةٍ شرسة بسبب الإشاعات التي أفادت بأنّ عملها سيحمل معاني جنسية ومشاهد إباحية كثيرة لأنّه صُنّف في خانة "للكبار فقط"، الأمر الذي جعلها تتصدّر العناوين الأولى، كما وأنّ رامز وبحُكم شهرته في المقالب التي يحضّرها سنوياً لزملائه الفنانين والممثلين، كان من الطبيعي والعادي أن تُطلَق عنه التكهنات الكثيرة قبل عرض مشروعه الذي فيه سيلعب دور البطولة مع كل من سارة سلامة ولطيف لبيب وحسن حسني، ونخبة من ألمع وجوه الشاشة الكبيرة والصغيرة.

وكونهما من أصحاب الأجور العالية بخاصة خلال الشهر الفضيل وأعمالهما دائماً ما تحقق مُشاهدة عالية، كان لا بد أن يتصدّرا أحاديث الساعة منذ الآن، مع العلم بأنّ المنافسة السينمائية في موسم شم النسيم هذا العام لن تقتصر على "اللي اختشوا ماتوا" و" كنجرو حبنا" فقط، إذ هناك 4 أفلام أخرى أيضاً ستدخل في المعركة الدامية وهي "حسن وبقلظ" و"قبل زحمة الصيف" و"فص ملح وداب" و"هيبتا".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك