الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
مسلسلات رمضان
صور
فيديو

فيديو رامز جلال يستعين بهذا الإعلامي لينجز "رامز تحت الارض" ويضمن نجاحه

وهذه الفنانة العربية من بين الضحايا.

إشاعات كثيرة تطال مصداقيّته تعود لتنتشر ككل عام قبيل طرح برنامجه الذي ينتظره عادةً الصغير والكبير، أخبار من هنا وهناك تعود لتحوم في الأفق من جديد فتأتي لتعكّر عليه جو السعادة الذي عادةً ما يخالجه بينما يتحضّر لإصدار عمله السنوي، إنّه الممثل المصري رامز جلال الذي نعود وككل عامٍ إلى التطرّق إليه وإلى البرنامج الذي يضع كل آماله فيه ليخوض عن طريقه الماراثون الرمضاني والذي يضحو دوماً رهناً للقيل والقال ولأخبارٍ من شأنها أن تؤثّر على نسبة مشاهدة ما يقدّمه للجمهور العربي كلّه.

هذه السنة لم تنتشر الإشاعات التي تتحدّث عن اتّفاق رامز مع كل ضيفٍ يستضيفه ويستقبله في حلقاته على تمثيل مسرحيّةٍ يوهمان بها المشاهد ويجعلانه ضحيّةً لها، هذه المرّة لم تحم المعلومات التي تتحدّث عن أموالٍ يدفعها العقل المدبّر إلى كل نجمٍ ينوي إشراكه في برنامجه مقابل قبول الأخير بذلك والموافقة على تنفيذ الشروط والقيود المطلوبة منه، هذا العام يختلف الموضوع نسبياً لأنّ الحقائق التي يتكلّم عنها البعض تطال أحد الإعلاميين اللبنانيين الذي يبدو أنّ له يداً في إنجاح برنامج جلال وجعله يبصر النور في وقته المحدّد.

هي قصّةٌ تتداول بها المواقع كافّة ومفادها بأنّ للإعلامي "نيشان" المعروف والمشهور في الساحة الفنيّة دوراً كبيراً وفعّالاً في برامج المقالب التي يحضّرها زميله، إذ هو الذي يؤمّن للأخير على ما يبدو الضيوف الجدُد الذي يسعى إلى استقبالهم وإيقاعهم في فخ أفكاره الجهنميّة وإبداعاته الخياليّة التي دائماً ما يستعين بفريقٍ متخصّصٍ من هوليوود لتنفيذها لكي تبدو حقيقية وليس خيالية، هو نيشان الذي يجري اتّصالاته على ما يبدو مع كل شخصٍ يطمح رامز إلى اللقاء به في إطار برنامجه الخاص به.

والمثير للجدل والسخرية يكمن في الفيديو الذي انتشر للإعلامي اللبناني "طوني خليفة" الذي أشار بنفسه في صدده إلى كل هذه المعلومات وفضح بالتالي نيشان مطيحاً بطريقةٍ غير مباشرة برامز، هذا الأخير الذي يُعتبر نجاح برنامجه هذا العام "رامز تحت الارض" مرهوناً باتّصالات المعني الأول بالأمر وتدخّله المباشر والسريع ومشروطاً به، ما يعني أنّ نجاح عمله ومشروعه ككل لم يعد مبنياً عليه وحده فقط.

هذا ولم يتوقف الموضوع عند هذا الحد فحسب، إذ أنّ النجمة التونسية لطيفة قد سارعت أيضاً وبالتزامن مع انتشار هذا الشريط ذات الصلة الذي كشف في نهاية المطاف عن التعاون السري الكامن بين نيشان ورامز جلال إلى النيل من الأخير، مؤكّدةً له أنّه لن يتمكّن من الإيقاع بها ولو لجأ إلى ذلك الإعلامي الذي وعلى ما يبدو كان يحاول الإتّصال بها والتواصل معها كل يومٍ على أمل إقناعها بأمرٍ معيّنٍ يصب في مصلحة رامز جلال وبالتالي في برنامجه لهذا العام، وأنّها لن تغدو بالتأكيد من بين الضحايا التي سبق أن انتشر معلومات كثيرة عنها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع