رانبير كابور يترك شقته المشتركة مع كاترينا كيف

رانبير كابور يشتري منزلاً جديداً وينوي الإنتقال للعيش فيه مع والديه.

هما يعيشان قصّة حب جميلة لا مثيل لها ويحاولان على قدر استطاعتهما المحافظة عليها بعيداً عن أهل الصحافة والإعلام، فمن تجنّب الإطلالة معاً أمام الكاميرات في الحفلات الكبرى إلى الإمتناع عن نشر صورهما معاً في الإجازات التي يمضيانها بين فترة وأخرى، إلى تفادي الإجابة عن أي سؤال يتعلّق بهما وإذا ما ينويان الإرتباط رسمياً في المستقبل القريب ودخول القفص الذهبي، بالفعل نجح رانبير كابور وكاترينا كيف في سعيهما هذا.

وعلى الرغم من كل المشاكل التي تطال عادةً الحبيبين بخاصة إذا ما كانا نجمين معروفين ومشهورين على الساحة، وعلى الرغم من كل الأقاويل التي طالت حبّهما وأكّدت انفصالهما عن بعضهما البعض في الآونة الأخيرة، أطل الحبيبان من على شرفة منزلهما الذي يتشاركانه وهما يتبادلان القبل، وهي صورة تُعتبر نادرة جداً واستثنائية لهما، أرادا فيها تأكيد بأنّهما يسيران على خطى ثابتة وليس هناك داعي للقلق عليهما.

وحتّى بعد أن شارك رانبير السنة الماضية في فيلمٍ سينمائي بعنوان "Tamasha" ولعب فيه دور البطولة إلى جانب حبيبته السابقة ديبيكا بادوكون، لم يؤثّر هذا الموضوع أبداً على كيف التي تقبّلته برحابة صدر مؤكّدةً بطريقة أو بأخرى بأنّها تضع حياتها العاطفيّة جانباً عندما يتعلّق الموضوع بالمهنة والنجاح الذي يترافق معها، وكونها رأت بهذا الفيلم خطوة إيجابية قد ترتد إيجاباً على حبيبها وتجعله ينهض من الفشل الذريع الذي عاشه مع فيلمه الآخر "Bombay Velvet"، لم تمنعه أبداً من المشاركة فيه حتّى ولو كان ذلك على حساب مشاعرها وأحاسيسها.

أخبارٌ جيّدة جداً كانت ستزال ثابتة لولا هذا التقرير الذي صدر على موقع Bollywood Life والذي أكّد بأنّ نجم "Roy" اشترى منزلاً جديداً بالقرب من الشقة التي يتشاركها مع كيف في باندرا وينوي الإنتقال للعيش فيها مع والديه ريشي كابور ونيتو كابور، وحتّى أنّ البعض استطاع رصد عائلة كابور وهي تقوم ببعض الطقوس الدينية في المنزل الجديد، ما يدل بالطبع على أنّه سيغادر البيت الذي يعيش فيه مع كاترينا والذي كان سيكون منزلهما الزوجي.

إذاً ماذا يحصل بالتحديد بينهما؟ سؤالٌ لا بد لنا أن نطرحه اليوم بخاصّة وأنّ إطلالة نجمة "Phantom" الأخيرة في غداء عيد الميلاد الذي نظّمته عائلته كابور، أوضحت أنّ الأمور بدأت تتحسّن بينها وبين عائلة حبيبها، هي التي سبق وأن تمنّت مرّة أن تتقرّب أكثر منها، وأنّ العلاقة معها بالتالي تسير على قدمٍ وساق!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك