الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

ريما فقيه تسبح مع ابنتها بالفيديو وجمالها يضج عبر انستقرام

لا تزال تتميز بقوام رشيق وبنحافة ملحوظة.

إلى لبنان وصلت منذ أيامٍ مع عائلتها لتبدأ التحضيرات رسمياً لحفل انتخاب ملكة جمال لبنان الجديدة التي تولّت هي شخصياً هذا العام مهمّة الإشراف عليه وتنظيمه من الألف إلى الياء والإهتمام بأدق تفاصيله، حفلٌ لا بد أنّه استنفذ ولا يزال الكثير من وقتها لتقدّمه هذه المرّة بحلّةٍ جديدةٍ تختلف تماماً عن السنوات والأعوام الماضية والتي انقضت ولا شك في أنّه سرقها كثيراً من ولديْها الصغيريْن اللذين لا يزالا بحاجةٍ ماسّةٍ إليها لبتقى إلى جانبهما وبالقرب منهما، ولأنّها أمٌ وزوجة وسيّدة أعمال ناجحة بالفعل لا تتأخّر أبداً والبتّة في تلبية نداء أي واجبٍ قد يتوجّب عليها القيام به وتنفيذه بسرعةٍ ومن دون أي تردّد.

هي ريما فقيه ملكة جمال الولايات المتحدة الأميركية السابقة التي نتطرّق إليها اليوم والتي جسّدت في أحدث فيديوهاتها التي تشاركتها معنا عبر "ستوري انستقرام" ما سبق أن قلناه عنها، فيديو تطل فيه تلك المرأة التي تعرّضت مرّة للإنتقادات بسبب أزيائها وهي تستمتع بوقتها إلى أبعد حدودٍ مع ابنتها "ريما" مكرّسةً على ما يبدو الوقت كلّه لها بعيداً عن مشاريعها وأعمالها الكثيرة التي تنتظرها والتي تتطلّب منها الكثير، نعم في حوض السباحة أطلّت وهي تحاول تعليمها هذه الرياضة وهذه الهواية حتّى ولو كانت لا تزال صغيرة ومجرّد طفلة لا تعي ما الذي تفعله على أرض الواقع.

بسعادةٍ كبيرةٍ أطلّت إذاً فقيه من أحد المنتجعات السياحية التي يبدو أنّها اختارتها لتمضي فيها معظم وقتها مع زوجها وولديها إلى حين مرور حفل الإنتخاب والإنتهاء منه، وعلى الرغم من أنّها لم تستعرض في هذا الفيديو قوامها الرشيق ولم تكشف لنا النقاب عن المايوه الذي كانت ترتديه نعي تماماً من خلال الصور التي لا تنفك أبداً عن نشرها وهي بملابس السباحة النحافة المثيرة للإهتمام التي استطاعت المحافظة عليها على الرغم من إنجابها ولدين، واللياقة البدنية التي تسعى بالتأكيد إلى تعزيزها من خلال ممارستها الدائمة والمستمرّة للرياضة.

أما بالنسبة لريما الصغيرة التي يعتبر البعض أنّها نسخةٌ مصغّرةٌ عن والدها فقد بدت سعيدة وهي تسبح بعفويةٍ وبساطةٍ واثقة تمام الثقة بقدرة أمّها على إنقاذها من أي مكروهٍ قد تتعرّض له وأي مشكلة قد تواجهها، وبدا كأنّها ليست المرّة الأولى التي تمارس فيها هذه الرياضة المائية من دون أي عوّامات لأننا نرى كيف أخذت تلعب بالمياه بحركة قدميها ويديها من دون أي خوفٍ أو ارتباكٍ، هذه الطفلة التي ستغدو فخورة في يومٍ من الأيام بأمّها عندما تكبر وتنضج وتفهم مكانتها في هذه الحياة والألقاب البارزة والهامّة التي تمكّنت من الحصول عليها باجتهادها على ذاتها ونفسها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك