الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

زوجة تامر حسني بعيداً عن المكياج: صور حيرتنا بمضمونها المفاجئ

بالكاد علمنا بأنها عائدة إليها.

سبق أن تحدّثنا مراراً وتكراراً عن الكم الهائل من العمليات التجميلية التي خضعت لها بسمة بوسيل خلال الأعوام والسنوات الفائتة، أي منذ دخولها إلى عالم الشهرة والنجومية ومنذ أن تعرّف عليها الجمهور العربي بأسره كموهبةٍ في برنامج "ستار اكاديمي" وبعد أن أصبحت زوجة النجم المصري المحبوب تامر حسني، هي بسمة التي تغيّرت وتبدّلت من حيث الملامح والتكاوين بين الماضي واليوم في صور كان من الحري علينا أن نطلق عليها عبارة "لا يصدّقها عقل"، ولكن لا يمكننا أن ننكر أنّ الجمال الذي وصلت إليه اليوم بات بالفعل من شِيمها وسِماتها ولا يمكننا أن نتّهمه أبداً بـ"المبالَغ به" و"المفرط" حتّى الساعة.

وإذا ما أردنا أن نكون منصفين أكثر بحق نعومتها وجاذبيّتها، لا يمكننا أن نتنكّر اليوم تحديداً للصور الإستثنائية والنادرة التي انتشرت للنجمة المغربية عبر أحد مواقع التواصل الإجتماعي والتي تداول بها النشطاء والروّاد بقوّةٍ وتفاعل معها الجميع، هي صور تطل فيها تلك الشابة التي عادت وأكّدت الحب القائم بينها وبين زوجها منذ أيامٍ من دون مكياج وبعيداً عن أي مسحوق من شأنه أن يخفي أي تجاعيد تعاني منها أو بثور تكسو بشرتها أو أي علّة من هذا القبيل وهذا الشبه، لقطات بالفعل تفاجأنا أمام مضمونها لأنّنا وجدنا أنفسنا أمام وجهٍ صافي وناعم أجمل بكثير بطبيعته هذه من ذلك الذي تُسحرنا به عندما تكون متألّقة بالكريمات وأقلام التلوين.

إذاً نعم تجرّأت بسمة، التي زُعم مرّة بأنّها تفكّر بالطلاق، كما نرى أمامنا على نشر صورها وهي تبدو فيها عفويّة للغاية وعلى بساطتها، لذلك استطعنا أن نرصد عينيها من دون كحل عيون يحدّدهما وخدّيها ممتلئين من دون أحمر خدود يكبّرهما أكثر وشفتيها كبيرتين من دون أحمر شفاه يزيد من حجمهما بعد، هي بسمة التي كانت تبتسم كما نرى للكاميرا عالمةً في قرارة نفسها على ما يبدو بالتعليقات الإيجابية التي ستترافق وصورها تلك وعالمةً بأنّ الجميع سيغازلها وسيطالبها حتّى بالكف عن وضع مساحيق تجميليّة بالأطنان كما تفعل عادةً والخروج دائماً من منزلها بهذه السلاسة والإنسيابيّة.

هل سترد مصمّمة الأزياء يا ترى على هكذا طلبات ودعوات وهل ستتجرّأ من الآن فصاعداً على الإطلالة في المناسبات بمكياجٍ خفيفٍ أو بوجهٍ خالٍ كلياً من تلك المساحيق المصطنعة؟ أم أنّها ستتجاهل هذا الموضوع تماماً وستعود إلى سابق عهدها الذي يتمثّل بالجمال المزيّف؟

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك