الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

زوجة تامر حسني تتأمل غروب الشمس في صورة تحكي الكثير: هل تعيش حالة نفسية صعبة؟

هل للموضوع علاقة بهوية ابنتها التي تعرف عليها الجمهور مؤخراً؟

حامت الإشاعات حولها منذ فترةٍ وأخذت تتحدّث عن مشاكل كثيرة تعيشها مع زوجها تامر حسني قد تودي بهما عمّا قريب إلى طريقٍ مسدودٍ وتحثّهما بالتالي على الإنفصال، كما ولم نحسدها أبداً حين كانت السبب منذ أيّامٍ في كشف النقاب عن هويّة ابنتها التي اصطحبتها معها إلى الحفل الذي كان يحييه زوجها المحبوب في الساحل الشمالي في مصر، هي باختصار فترة من واجبنا أن ندعو لكي تمر بسرعة وألّا تتأثّر بها صاحبة الشأن والعلاقة بسمة بوسيل بها بخاصة على الصعيد النفسي والداخلي.

معضلةٌ ومسألةٌ جد حساسة هي التي حثّتنا اليوم على التداول بها وتكهنها بعد الصورة الحديثة التي ارتأت أن تتشاركها معنا عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، صورةٌ أطلّت فيها النجمة المغربية وهي جالسةٌ أمام شاطئ البحر في إطارٍ بانورامي مميزٍ للغاية وملفتٍ للإنتباه والنظر، استدارت نحو من كان يصوّرها فلم تكشف لنا عن وجهها وملامحها لنرى بالفعل الحالة التي كانت تمر بها وكان يكفي أن تُرفق بهذه اللقطة التعليق التالي وتقول: "سلام داخلي، غروب الشمس" لنتأكّد من أنّها كانت تسعى على ما يبدو إلى إيجاد أملٍ معيّنٍ في ذلك المكان تحديداً.

أرادت أن تودّع يوماً لتستقبل يوماً آخر متمنّيةً في قرارة نفسها إيجاد الفرح الذي يبدو أنّها خسرته في الآونة الأخيرة بسبب ما تمر به، سعت كما نرى إلى الجلوس هناك لوحدها من دون زوجها وابنتيها أو أي شخص من شأنه أن يُزعجها وأن يسلبها تلك السكينة التي تشعر بها ولو أنّها ستدوم لساعات فقط، إنّها زوجة النجم المصري التي يبدو أنّها تعيش حالةً نفسيةً صعبةً للغاية وكآبةً مريرةً لدرجةٍ تمنّت فيها الإبتعاد عن الجميع والجلوس في هذا المكان الذي لا ندري أين يقع تحديداً.

صورةٌ تأتي اليوم بالتزامن مع الحرب التي اشتعلت بين زوجها ونظيره محمد رمضان اللذان سارعا في الساعات القليلة الماضية إلى الكشف عن الكره الدفين الكامن في قلبيهما، فبينما لم يتردّد تامر في التنويه بأنّ فيلمه "البدلة" هو الذي تصدّر المرتبة الأولى من حيث نسبة مشاهدته لم يلتزم الآخر الصمت أبداً وهرع إلى المواجهة مؤكداً أنّ عمله "الديزل" هو الأول والرقم 1 في الصالات السينمائية حالياً، حربٌ كلامية لم تتدخّل بسمة حتّى هذه الساعة لإعطاء رأيها إزاءها ولربّما فضّلت حتى الإبتعاد عن هذه البلبلة التي تطالها وتخصّها بطريقةٍ أو بأخرى.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك