الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

سخروا من اليسا في "ذا فويس 4" ونشروا هذه الصورة المعيبة

فهل ترد أم تتجاهل الموضوع كعادتها؟

لا يود البعض تركها بحالها ولا يريد البعض الآخر الفك عن التطاول عليها والسخرية منها، فهي بالنسبة إلى هؤلاء مادّةً من الضروري انتقادها يومياً ومن الجدير متابعة كل ما يتعلّق بها ساعةً بساعةٍ للتطرّق إليه، نعم هي بحد ذاتها الإنسانة التي تستفز الكثيرين وتُغضب الأكثريّة بتصرّفاتها وسلوكها وبعدم مبالاتها بالرد على هذا أو على هذه، نعم إنّها اليسا التي يعود البعض اليوم ومن جديد إلى جعل إسمها في العناوين الأولى ومحطاً على كل لسانٍ وفاهٍ فقط لأنّها أساءت في اختيار حذائها وانتقته على ما يبدو وكما نرى أمامنا صغيراً مقارنةً بمقاس قدمها وحجمها.

هي صورةٌ نشرها أحدهم عبر أحد الحسابات الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، تطل فيها صاحبة أغنية "يا مرايتي" التي كانت أول من أعلن عن عودتها إلى "ذا فويس 4" مع كل من احلام وعاصي الحلاني ومحمد حماقي وهي جالسةٌ في المقعد المخصّص لها تستمع إلى أصوات المشتركين بسعادةٍ ودقّةٍ في إحدى حلقات التجارب ومرحلة "الصوت وبس"، جلست بأزيائها الجميلة كما نلاحظ مسلّطةً الضوء على ثدييها ولكنّها لم تتنبّه إلى أنّ الكاميرات سترصد تلك العلّة الكامنة في أحد أظافر قدمها الذي كما نرى في الصورة ذات الصلة بدا خارجاً عن حدود حذائها الذي يبدو أنّ مقاسَه أتى أصغر ممّا كانت تتوقّع وتتخيّل.

لمَ لم تغيّر هذا الكعب يا ترى عندما أدركت أنّه صغيرٌ عليها، ولمَ لم تبدّله بواحدٍ أكبر ترتاح به ويتيح لها التنقّل أينما أرادت من دون أي تردّدٍ أو خوفٍ أو ارتباك؟ لمَ ارتكاب هكذا هفوةٍ كانت تعلم بأنّ البعض سينتظرها بفارغ الصبر للإستعانة بها بهدف الإطاحة بها من جديد والتجريح بها بطريقةٍ أو بأخرى؟ أسئلةٌ من شأننا أن نطرحها أمام هذه المشكلة التي وقعت في فخّها وغدت ضحيّتها قبل انطلاقة هذا الموسم الذي ينتظره الكبير والصغير والذي سبق أن عُلّق منذ فترةٍ حين استُبعدت احلام عنه واستُبدلت بنوال الكويتيه.

هل ستعلّق اليسا التي استفزّت اللبنانيين منذ فترةٍ على هذه الصورة، وهل سترد على الإنتقادات التي طالتها والسخرية التي لاحقتها بسبب لوكها هذا أو بالأحرى بسبب حذائها ذاك؟ أم ستتجاهل القصّة كعادتها وتبرّرها فتؤكّد أنّها كانت تعاني من تورّمٍ يومها أو شيئاً من هذا القبيل؟

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك