سخروا من ميرهان حسين في مسلسل "ايوب" بسبب خطأ إخراجي: استخفاف بعقل المشاهد؟

شاهدوا الدليل بالصورة.

ما زالت الأعمال الخاصّة بالشهر الفضيل تتلّقى الانتقادات بمعظمها لعدّة اعتبارات، أهمّها الزلاّت الإخراجية التي توصف في الكثير من الأحيان بـ"المضحكة" و"الساذجة" التي لا يمكن أن تمرّ مرور الكرام على المشاهد الواعي، الذي لا يمكن الاستخفاف بعقله في الوقت الحالي، خاصةً في ظلّ وجود المنصّات الالكترونية التي تستطيع وبكلّ سهولة مهاجمة أيّ عمل والتأثير على نجاحه. وبعدما استعرضنا معكم الخطأ الإخراجي الذي وقع فيه من قبل مسلسل "ايوب" للنجم مصطفى شعبان ... مرّة جديدة رصد الجمهور لهذا العمل، خطأ آخر في الحلقة 12 منه، تسبّب بالسخرية العارمة من العمل وبطلة المشهد ميرهان حسين عبر مواقع التّواصل الإجتماعي.

وتؤدّي حسين دور "رغدة" وهي الزوجة السابقة لـ "أيوب" (مصطفى شعبان)، وتقوم بالاتّفاق مع مجموعة من النّساء لضرب "سماح" (ايتن عامر ) وهي شقيقة طليقها في الشارع، انتقامًا منها عندما قامت في السّابق بطردها من منزلها. وبعد ذلك، تتواجه "رغدة" مع "سماح" أمام الجميع، وتهدّد بنشر مقطع فاضح لها يجمعها بـ حسن الوحش"، وتضع الهاتف في وجهها على أساس أنّها تريد منها أن تشاهده، لكنّ الشاشة كانت سوداء وهذا يعني أنّ الهاتف كان مغلقًا، وهو ما يظهر واضحًا في الصورة التي ننشرها لكم.

وأعقب هذا المشهد وانتشار الصّورة عبر السوشيل ميديا، الاستهزاء الكبير من صنّاع المسلسل والمسلسلات الرّمضانية الأخرى التي لا تتوقّف فيها الأخطاء والهفوات منذ عرضها على الشاشة مع بداية شهر رمضان المبارك، وكان أبرزها مؤخرًا: "ابو عمر المصري"، "الرحلة"، "سلسال الدم" وغيرها...

وتدور أحداث "ايوب" حول تعرّض البطل إلى مكيدات عدّة من قبل المقرّبين منه والافتراء عليه بتهم باطلة تزّج به في السّجن لسنوات عدّة. وبعد خروجه من سجنه، يقرّر أن ينتقم من كلّ الذين ظلموه وتآمروا عليه، حيث تشهد الحلقات تطورّات عديدة تثير حماس المشاهد.

هذا العمل من إخراج أحمد صالح وتأليف محمد سيد بشير وإنتاج تامر مرسي، ويُشارك في البطولة نخبة من الممثلين المصريين منهم: هنا الزاهد، محمد لطفي، محمد علي رزق، ضياء الميرغني، دياب، سلوى عثمان، أحمد حبشي، مصطفى درويش، حسني شتا وغيرهم...

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك