سلمى رشيد تطلق فيديو كليب اغنيتها الاولى "اعيدوا لي"

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور

أطلقت الفنانة سلمى رشيد فيديو كليب أغنيتها الأولى منذ تخرّجها من برنامج عرب ايدول في موسمه الأخير، والذي فاز به الفلسطيني محمد عساف . وقدّمت الشابة عملها الأول بعنوان "أعيدوا لي" لشعب غزة الذي طالت معاناته تحت القصف الإسرائيلي. والأغنية من كلمات رامي شبانة وألحان خالد خصيب وتوزيع رشيد محمد علي.

ونشرت سلمى الكليب على جميع صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي وعلّقت قائلة: "لكل أهل غزة الحبيبة وفلسطين العزيزة، إستمعوا إلى أغنيتي الجديدة "اعيدوا لي" أتمنى أن تنال أعجابكم." وإنهالت التعليقات المهنّئة من جمهورها، وكان أبرزها كارمن سليمان التي كتبت على حسابها الخاص على موقع تويتر: "سلومة حبي ألف مبروك على الأغنية و الفيديو كليب ومن نجاح لنجاح."

ولم تجد سلمى سوى صوتها وموهبتها في الغناء لتستعملهما كسلاح لمُساندة القضية الفلسطينية. وقالت الفنانة المغربية أنّها عاشت منذ الصغر في ظلّ معاناة الشعب الفلسطيني وتأثّرت بالظلم الذي يتعرّض له، فلم تتردد من التعامل مع شركة "ديزاين سوليوشين" الفلسطينية التي عرضت عليها أنّ تنتج أولى أعمالها.

وأرادت النجمة الشابة أنّ توجّه رسالةً إلى ضمير الناس وقلوبهم من خلال أغنيتها هذه. بالإضافة إلى ذلك، إتّهمت سلمى العرب بمشاهدة الأحداث بصمت وغضّ النظر عنها، بدلاً من التحرّك وحماية فلسطين، إذ أكّدت أنّ ما يحصل يمسّ بكرامة الشعوب كلّها ولا يقتصر على أهالي غزة.

ولا تتردد سلمى رشيد في مساندة القضايا الإنسانية، فإلى جانب القضية الفلسطينية، قبلت بتحدّي دلو الثلج وتبرّعت بالدماء في أحد مستشفيات المغرب.

وبالعودة إلى الأخبار الفنية، أكّدت الشابة أنّها لن تقلّد أيّ فنانة أخرى بل ستتميّز بأسلوبها الخاص. ولاحظت سلمى أنّ كلّ النجوم العرب يغنون باللهجة الخليجية ولكن يعتمدون أسلوباً مختلفاً، بعيداً كلّ البعد عن الأغنية الخليجية التقليديّة. وتُقدّر المشتركة ببرنامج عرب ايدول سابقاً كبار الفنانين كعبد الوهاب الدكالي وعبد الهادي بلخياط ونعيمة سميح.

ومن ناحيةٍ أخرى، شكرت سلمى الفنان راغب علامة لدعمه الكبير لها، وقالت أنّه بمثابة أبٍ ثانٍ لها وهي تعمل دائماً بتعليماته وإرشاداته.

ودائماً ما تتواصل الفنانة مع معجبيها سواء عبر مواقع التواصل الإجتماعي أو عندما تلتقي بهم في الأماكن العامّة. فعندما توجّهت سلمى مؤخراً إلى شمال المغرب لإمضاء عطلتها الصيفية السنوية، تهافت المعجبون على فنانتهم المفضلة وإلتقطوا الصور معها فرحّبت بهم بكلّ فرح.

وفي خلال وجودها هناك، زرعت النجمة الفرح إثر زيارتها لجمعية "مهد البراءة للأطفال"، كما أمضت بعض الوقت في دارٍ للعجزة بمدينة تطوان. ولم تتردد كعادتها عن نشر الصور على صفحاتها الرسمية.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك