الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

سمية الخشاب تحايلت على الجمهور ولكنه كشف حملها بالصورة

هذه ليست المرة الأولى التي تنال منها هكذا إشاعات!

هي إشاعةٌ لا بد أن تحوم حولها بين الحين والآخر وخبرٌ لا بد أن يمس بها من فترةٍ إلى أخرى بخاصة وأنّها ستحتفل الشهر المقبل بعيد زواجها الأول، هذا الزواج الذي سبق أن تحدّثنا عنه كثيراً يوم تم وجرى علماً بأنّها هي التي حثّتنا تحديداً على التطرّق إليه والتداول بألبوم الصور الخاص به كيف لا وهي من النجمات اللواتي ارتبطن بشباب أصغر منهنّ في السن والعمر، نحن نتحدّث عن سمية الخشاب التي تعود إلى عناويننا الأولى بسبب أجدد وأحدث لقطاتها التي أتت كدليلٍ واضحٍ بالنسبة لبعض الروّاد على أنّها حامل وتنتظر بالفعل مولودها الأول من زوجها احمد سعد.

هي الصورة التي تطل فيها الممثلة المصرية التي كانت قد دخلت العناية المركّزة منذ فترةٍ وجيزةٍ وهي ترتدي سروالاً أسود اللون ممزّقاً متّبعةً عن طريقه آخر صيحات الموضة والأزياء، سروالٌ نسّقته مع قميصٍ أصفر اللون شتوي من حيث التصميم كان كفيلاً بإظهارها مع بطنٍ منتفخٍ نوعاً ما ومدوّر لم يكن يلحظه أحد من قبل، بطنٌ حاولت كما نرى ونلاحظ إخفائه عنّا وحجب أنظارنا عنه من خلال حملها تلك الحقيبة الحمراء ووضعها على خصرها بطريقةٍ اعتقدت أنّها ستساعدها على إبعاد الشكوك عنها وكل الفرضيات والتكهنات التي قد تتحدّث عن حملها الذي يتوق الكثيرون إلى معرفة حقيقته.

كانت تبتسم أمام الكاميرا وهي تضع نظارات شمسية على عينيها متمنّيةً لربّما في قرارة نفسها ألّا تقع من جديد في دوّامة هكذا أقاويل ومعلومات لم تسارع يوماً إلى التطرّق إليها بصراحةٍ وبطريقةٍ مباشرة وجليّة لتنفيها أو للتصديق عليها، صورةٌ سارع الجميع إلى التعليق عليها من خلال التنويه بأنّها بالفعل حامل وتقصّدت التستير على هذا الموضوع من خلال حقيبة خصرها تلك، في ما هرعت الأقليّة إلى إنكار هذه المسألة برمّتها مشيرةً إلى أنّها لن تخفي هكذا أمرٍ على جمهورها في حال حصل بالفعل بخاصة وأنّها تشكّل اليوم مع زوجها ثنائياً ناجحاً لا يزال الحب قائماً بقوةٍ بينهما.

هل ستحثّها هذه اللقطة التي أشار بعض المراقبون إلى أنّها قديمة وليست بجديدة على وضع النقاط على الحروف إزاء هذه المعضلة وإيقاف الجميع عند حدّه من خلال التحدّث عنها ولو لمرّةٍ واحدةٍ فقط، أم أنّها ستتجاهلها خوفاً من العين التي يبدو أنّها تؤمن بها والدليل الأكبر على ذلك يوم اختارت فستاناً قديماً عندها وعدّلته ومن ثم ارتدته في يوم زفافها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك