الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

شاروخان وصور لأولاده تنشر للمرة الأولى

يُعتبر شاروخان من أفضل الآباء وألطفهم الذين قد نراهم في بوليوود ونتعرّف عليهم، وهذا ما يحاول أصلاً تجسيده من خلال تصرّفاته مع أولاده وطريقة معاملته لهم، علماً بأنّه نادراً ما يظهر معهم مفضّلاً إبعادهم عن الإعلام والكاميرات.

أبٌ لثلاثة أولاد، أريان وسوهانا وأبرام الذي سبق وأن شاهدناه معه في أكثر من مباراة للعبة الكريكيت، لم يتردّد نجم Fan مرّة في التحدّث عنهم وبخاصّة عن إبنه الأكبر أريان الذي يشبهه كثيراً من حيث الملامح واللوك الذي يعتمده والمحبوب بين صديقاته الفتيات، وعن سوهانا التي وُلدت في العام 2000 والتي تريد أن تتبع خطاه وأن يكون لها مهنتها الخاصة في الهند، فقال:

"لا يزال أريان صغيراً في السن الآن ويحتاج إلى إنهاء دراسته في بادئ الأمر ليختار في ما بعد المهنة التي يريد أن يشتهر ويلمع بها، وحتّى الساعة ليس هناك من مخططات لإطلاقه في بوليوود.

أما بالنسبة لابنتي سوهانا، فهي تريد أن تصبح ممثلة في يومٍ من الأيام بخاصّة وأنّها بارعة في الدراما، وحتّى أنّها هي من قالت لي يوماً: "أريد أن أصبح ممثلة"، ولكنّني لن أجبرها على ذلك بالطبع، فعليها الآن إنهاء دراستها أيضاً وأمامها طريق طويل لتجتازه".

مؤكّداً أنّه سيشعر بالسعادة الكبيرة في حال أصبح أحد أولاده ممثلاً مثله في يومٍ من الأيام، لا بدّ لنا أن نتعرّف أكثر على هذين الشابين، وللمناسبة ها هي صور لهما تُنشر لأول مرّة ويُكشف النقاب عنها هي التي تجمعهما أحياناً مع والدهما النجم شاروخان وأحياناً أخرى مع والدتهما جوري خان أو مع أصدقائهما.

وإذا ما تمعنّا بهذه الصور الإستثنائية والنادرة نرى أولاً الشبه الكبير القائم بالفعل بين الإبن الأكبر ونجم Dilwale أمن حيث تصفيفة الشعر أو تكاوين الوجه كلّها، وكيف أنّ هذا الشاب الذي يعرف تماماً مكانة والده في العالم يتجاهل في بعض الأوقات الباباراتزي والكاميرات، هو الذي يبدو محبوباً وذو شعبية كبيرة في صفوف أصدقائه وبخاصة الفتيات اللواتي نراهنّ يقبّلنه ويعانقنه.

أما بالنسبة لسوهانا، فغالباً ما نراها إمّا مع والدتها أو مع صديقاتها، و يبدو أنّها شغوفة بالرقص إذ نراها أيضاً وهي على المسرح وترتدي زيّاً خاصاً وترقص مع زميلاتٍ لها أو وهي تلعب معهنّ على أرض الملعب.

سعادة كبيرة واعتزاز وفخر، هذه هي المشاعر التي يكنّها كل من أريان وسوهانا لوالدهما والعكس صحيح، هم الذين ومع الصغير أبرام يشكّلون عائلة كاملة متكاملة ومتضامنة ومتكافلة، لا شك في أنّها ستثمر في المستقبل القريب مواهب كثيرة مميّزة واستثنائية.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك