شبيهة هيفاء وهبي في قبلة ساخنة وحميمة مع حبيبها بالفيديو

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
وبعضهم يرجح أنها ليست هي بالفعل...

هي دائماً ما كانت تطل في أكثر الحفلات إثارة وصخباً مع شابٍ أو رجلٍ يسارع الروّاد إلى التأكيد بأنّه حبيبها أو الشخص الذي تعيش معه قصّة حب جميلة، كما وأنّها أطلّت مرّة في أحد الفيديوهات وهي تحاول تقبيل أحد الأشخاص عبر الإنترنت بطريقةٍ إباحية بعض الشيء فعاد الجمهور ليصر على أنّها لا تعيش حالة من العزوبية بل هي مرتبطة بأحدهم وتحاول التكتّم عن هويّته وإخفائها عن الجميع.

هي قمر أو بالأحرى المعروفة بلقب "شبيهة هيفاء وهبي" التي تعود اليوم أيضاً إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي انستقرام لتتشارك مع جمهورها الكبير فيديو تطل فيه وهي تتبادل القبلات الحارّة مع شابٍ لم نتمكّن من التعرّف على وجهه أو اكتشاف ملامحه ولو بطريقةٍ مبطّنة لأنّ السواد الداكن كان يحجب علينا النظر، وكل ما استطعنا التماسه هو غرامٌ وانتقامٌ انغمس فيهما الحبيبان أمام غروب الشمس.

وعلى إيقاع إحدى أغاني الحب الأجنبيّة سادت الرومانسية الأجواء الجميلة التي كانت تعيشها قمر مع هذا الشاب الذي لا بد أن يكون حبيبها منذ فترة، مع أنّ عدداً كبيراً من الروّاد سارعوا إلى استنكار الموضوع والتنديد به معتبرين أنّ ما كانت تقوم به هي التي كشفت مؤخراً عن الوشم الذي طبعته على جسدها بابتذالٍ وخلاعية هو مخل للآداب ولا يليق بالجمهور العربي، وحبّذا لو تخصّص هذه السلوكيات لها فتبقى سريّة وخاصّة بها وحدها.

وبينما أكّد بعض المنتقدون أنّ هذه الفتاة هي بالفعل قمر وحاولت إخفاء هويّتها عنّا مع هذا السواد الداكن، هرع البعض الآخر إلى نكر هذه الفرضيّة ونفيها مشيرين من ناحيتهم إلى أنّ هذا الشريط ليس سوى مشهد عائد إلى أحد الأفلام واختارته قمر عن قصد لأنّ الشابة التي تظهر فيه تشبهها كثيراً، ولا يمت بالتالي الحقيقة بأي صلة لا من بعيد ولا حتّى من قريب.

وأمام هذه التساؤلات وهذه المعضلة لا يمكننا نحن وكمشاهدين حياديّين إلّا التنويه بأنّ الفيديو مثيرٌ للجدل والإهتمام أسواء كانت هي قمر التي تطل فيه أم لا، فالنتيجة واحدة والمغزى واحد والمحتوى سيبقى نفسه في كلتيْ الحالتين، فيديو لا يتلاءم كثيراً مع كل الفئات العمرية ولا يتماشى مع القيم والأخلاق.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك