شيرين يحيا في ستار اكاديمي 10: تعاني تبكي وتعترف

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور

مع إنطلاقة برنامج " ستار اكاديمي " ومرحلة البحث عن صاحب اللقب، تزداد الضغوطات بين الطلاب المشاركين، بالإضافة الى أجواء التوتر والخوف.

هذا وقد يخلق مشاحنات عديدة بين المتسابقين، بهدف أن يكون كل منهم في المراتب الأولى متخطيّاً زميله ومحققاً أهدافه الشخصية.

فيوميات الطلاب محطّة مهمة ينتظرها المشاهدون لرؤية طلابهم المفضّلين، ويراقبون مدى تقدّم أصواتهم على مدى أسابيع تواجدهم في أكاديميّة الفنّ والنجوميّة، ولكن ها هي الكاميرا نفسها تعكس نوايا الطلاب، معاناتهم، افكارهم، ثقافتهم، تصرفاتهم .....

شيرين يحيا المتسابقة المصرية، التي فرضت وجودها في الأكاديمية لحظة دخولها، ولحظة اعتلائها المسرح، تعاني اليوم من أمور شخصية تُسبّب لها الحزن والتوتر، خاصة عندما اكتشفت أنّ زملاءها يتكلمون بالسوء عنها ولا يقتربون منها، بل يُسيئون معاملتها ويميّزونها عن غيرها.

شيرين أبدت أستياءها من هذا الموضوع، وراحت تبكي، قائلة: " احنا هنقعد مع بعض أربعة شهور يعني عشرة ولازم نخاف على زعل بعض ونحب بعض ما يبقاش فيه كره ومحدش يتكلم عن التاني ".

يُذكر أنّ شيرين قد تألقت في البرايم الأول والثاني من البرنامج، إضافة الى الإيفال، حيث طرحت أفكارها الجديدة، وأدّت أغنياتها على أحسن ما يرام، ما دفع بأعضاء اللجنة أن يطالبوها بتقديم أغنية ثانية، وعدم التوقف عن الغناء.

من ناحية أخرى، نشير الى أن الأكاديمية هذا الموسم، شهدت بين جدرانها وزواياها أول حالة حب بين طالبين لبنانيين كشفا عن إعجابهما ببعضما، وعبّرا عن حب كبير. هذان المتسابقان هما "ليا مخول وايلي ايليا "، حيث اعترف الأخير بحبه لزميلته خلال صف المسرح.

أخيراً، نذكّر أنّ أكاديمية "ستار أكاديمي" بموسمه العاشر، تضمّ هذا العام 17 متسابقًا وصلوا من كافة الدول العربية، ليحققهم طموحهم، وقد غادرت أول الطلاب المتسابقة التونسية اشراق قمر بعد أن وقفت في منطقة الخطر البرايم الماضي.

أما في البرايم المقبل، 3 طلاب أيضاً وقعوا في دائرة خطر التسميات لهذا الأسبوع وهم علي شداد من لبنان، محمد حسين من مصر، وعبد السلام الزايد من الكويت، واحد منهم سيُغادر البرنامج الذي يستضيف في السهرة الثاالثة النجمة السورية اصالة .

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك