الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صورة امل العوضي تخلت عن حشمتها وبالورود الحمراء استعانت لتخفي مفاتنها

جرأة زائدة عن حدها في عيد الحب.

بمناسبة عيد الحب قرّرت امل العوضي أن تشعل مواقع التواصل الإجتماعي كلّها من جديد وبخاصة حسابها الرسمي عبر "انستقرام" بصورةٍ أثارت بالفعل الجدل والتساؤلات، ولأنّها تعيش عزوبيّةً مطلقةً حتّى الساعة لم تظهر أبداً في تلك اللقطة مع فارس أحلامها أو مع شريك حياتها أو مع الشاب المرتبطة به، بل على العكس أطلّت لوحدها وهي تستعرض جمالها العربي الشرقي أمامنا بإثارةٍ وإغراء ولتدّعي أنّها تعيش بالفعل أجواء عيد الحب ولو من بعيد مسكت بيدها باقةً من الورود الحمراء كانت هي الكفيلة بحد ذاتها بخض الروّاد وإحداث بلبلةٍ كبيرةٍ وخضّةٍ لم يمكننا اليوم تجاهلها أو غض النظر عنها.

برسمة القلب الأحمر أرفقت الممثلة الكويتية التي قيل مرّة أنّها تحتاج طبياً إلى البوتوكس صورتها المميّزة تلك التي تخلّت في إطارها وفي صددها وبكل افتخارٍ واعتزازٍ عن حشمتها وعن أخلاقها وعن القيم التي تربّت عليها، نعم تخلّت عن ملابسها وجعلتنا نشعر وكأنّها تعرّت بالكامل لتخفي مفاتنها وتضاريسها وتحديداً ثدييها بتلك الباقة الجميلة التي لا نعلم ما إذا كانت هديّة حصلت عليها من أحدهم أم لا، وكلّا لم تكن تنظر إلى الكاميرا بطريقةٍ مباشرة بل قصدت وتعمّدت بالتأكيد تسليط الضوء على مكياجها القوي الذي اعتمدته من أجل هذه الجلسة التي ما زلنا نتحيّر حول المقصود منها والمغزى وراءها.

بدت بالفعل جميلة وساحرة وفاتنة ولو أنّنا نعي تماماً أنّ وراء ذلك الكمال وتلك المثالية فوتوشوب مبالَغ به وتجميل لا يمكن حصره بعمليّةٍ واحدةٍ او اثنتين، وتركت هي التي تعرّفنا على شبيهتها مؤخراً شعرها مفلوتاً على كتفيها وظهرها فجسّدت أنوثةً خياليةً واستثنائيةً وفريدةً من نوعها، وعلى الرغم من أنّنا أُعجبنا بلقطتها ككل وبالفكرة العامّة لتلك الصورة لم يكن بإمكاننا إلّا التنديد مجدداً ومجدداً بجرأتها وفسقها اللذين لا يتناسبا البتّة مع المجتمع العربي الشرقي المتشدّد والمتحفّظ، فأن تخفي جزءاً من جسمها بالورود فقط لا غير لأمرٌ خاص بنجماتنا العالميات وليس بالعربيّات منهنّ والشرقيّات.

وإذا ما أردنا قراءة بعض التعليقات التي أرفقها الروّاد والنشطاء بهذه اللقطة المثيرة للإهتمام، لتنبّهنا إلى أنّ الأغلبيّة أحبّت فكرة الصورة كفكرة ولكن لم تنعجب بالمضمون الذي لا يمكن أن تجسّده أصلاً سوى فنّانات ونجمات مثل امل العوضي المشهورات بأزيائهنّ الجريئة والمكشوفة والفاضحة في الكثير من الأحيان وبميلهنّ إلى القيام بالمستحيل فقط من أجل جذب الأنظار إليهنّ.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك