الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صورة انستقرام: اول خسارة لـ حلا الترك بعد أن تركت منزل والدها

وماذا قالت والدتها عن الموضوع؟

قيل أنّها انتقلت للعيش معها في البحرين ورضخت لأوامر القضاء وإجراءاته، زُعم بأنّها تركت منزل والدها وزوجته دنيا بطمة لكي لا يواجه هذان الأخيران في النهاية مصير السجن بتهمة عدم احترام قرارات الجهات العليا وتدابيرها، وها هي والدتها تعود اليوم لتؤكّد لنا بالفعل أنّ المعنية الأولى بالأمر معها وأنّها التقت أخيراً بها واجتمعت معها بعد انتظارٍ لم يعش مثله أحد وصبرٍ لم يختبره أحدٌ سواها.

هي "منى السابر" التي لمّحت على طريقتها الخاصة وعبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" بأنّها باتت اليوم المعيل الأول والأخير لابنتها حلا الترك وشقيقيْها والمسؤولة الأولى عنهما في السرّاء والضرّاء، هي منى التي فضحت زوجها السابق في الوقت نفسه وكشفت عن ألاعيبه السخيفة والطفوليّة وذلك عندما أعلنت أنّ وحيدتها لم تعد مسؤولة عن حسابها الخاص عبر انستقرام لأنّ والدها سرق كلمة السر منها وبات هو الحاكم والآمر الناهي عليه.

نعم، بعبارة "هام جداً للنشر والتعميم" أرفقت هذه الأم التي ناضلت ونجحت في النهاية في الوصول إلى مرادها وهدفها وغايتها تعليقاً أوضحت ما يجري تحديداً في الخفاء وقالت: "للتنويه فقط الاولاد بخير وللعلم حساب حلى ليس لديها اي علاقة بهذا الاكونت ابوها غير الرقم السري حتى حلى ما بتعرفه فأي صور او تعليقات حلى لا علاقة لها بها أبدا ونحن الاولاد وانا والجده ليس لنا اي تصريحات او تعليقات نحن تاركين جميع الأمور بيد مكتب المحامية الشيخة سلوى الخليفة للتعامل مع جميع الأمور وان كنّا تريد نشر أي خبر سيكون من خلال حسابي فقط شاكرين للجميع تعاونهم وتفهمهم ونرجو من الجميع إعطائنا مساحة من الهدوء لتعود جميع الأمور لطبيعتها".

وأن تقول أنّ "الأولاد بخير" فهذا يدل، لا بل يؤكّد، أنّهما باتوا معها أخيراً وفي منزلها ناكرةً بالتالي كل الإشاعات التي تحدّثت عن مماطلةٍ سيقوم بها محمد الترك لتفادي هذه المسألة وهذا الموضوع، ونافيةً أيضاً الأخبار التي تحدّثت عن سفر حلا إلى الخارج هرباً من هذا الواقع الذي لم تكن تريد أن تعيشه يوماً، وأن تفيد بأنّ هذه الصغيرة لم تعد تملك حسابها الخاص عبر انستقرام فهذا يبيّن لنا، لا بل يوضّح، أنّ الصورة التي انتشرت هناك منذ يومين لم تكن الأخيرة هي المسؤولة عن تشاركها مع معجبيها ومحبّيها، بل هو والدها الذي قصد بالتأكيد وعن طريقها تضليل الرأي العام وتغيير الحقيقة الكاملة التي تقول بأنّه خسر أولاده الذين أصبحوا مع أمّهم إلى أجلٍ لا يعلم به أحد.

خسارةٌ لا شك في أنّها ستؤثّر على نفسيّة الصغيرة التي كانت تُدرك بأنّ مغادرتها منزل والدها سيكلّفها كثيراً وليس حسابها عبر انستقرام فحسب، هي التي كانت تعلم أنّها وبمجرّد انتقالها للعيش مع أمّها ستتوقف عن إحياء الحفلات التي كانت السبب في النهاية في إبعادها عن الدراسة وعن إصدار الأغاني التي لم تكن تتلاءم يوماً مع عمرها وصوتها، ولكن يبدو أنّها لم تتمكّن من تغيير هذا المصير وهذا الواقع ولم تجد نفسها إلّا مع والدتها التي ربحت وانتصرت وفضحت أمر عدوّها اللدود "محمد الترك".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك