الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صورة انستقرام: Jennifer Lopez لم تتغير في صورة من التسعينات

فهل هذا يعني أنها لم تخضع يوماً لعمليات تجميلية؟

بين العام 1990 والعام 2014 أو حتّى العام 2016 لم تختلف جنيفر لوبيز أبداً ولا بأي شكلٍ من الأشكال، فملامحها لا تزال هي هي وجمالها البسيط والمعتدل رافقها على مر كل هذه الأعوام وحتّى أنّ الطريقة التي تتمايل فيها أمام الكاميرا لم تتبدّل أبداً، وما نقوله يتبلور أمامنا ويتجلّى بحذافيره في الصورة التي انتشرت لها على أحد الحسابات الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي انستقرام والتي تناقلها الجميع.

لقطةٌ تأتي اليوم لتؤكّد بالفعل أنّ هذه المرأة أدركت كيف تحافظ على ما وهبها الله إيّاه من مميّزات ولم تحاول حتّى تغييرها من خلال الإستعانة بالعمليات التجميلية التي تلجأ إليها نجمات من عمرها وحتّى أصغر، وحتّى لو أنّ ما نقوله قد يكون مبالغاً به بعض الشيء ما يعني أنّها قد تكون خضعت في الماضي لحقنة بوتوكس مثلاً لتشد تجاعيدها أو فيلر لتزيل ترهلاتها فهذا كلّه لا يظهر أمامنا في الصورة التي نتحدّث عنها.

إنّها "مصاصة دماء" هذا هو التعليق الذي أرفقته الجهة التي اهتمّت بنشر هذه الصورة النادرة والعائدة إلى أرشيفها وإلى ماضيها، لأنّها وحدها تلك المخلوقات الوهميّة تحافظ على شكلها مع مرور السنوات من دون أن تتقدّم في العمر، وحدها هي التي نراها في الأفلام قادرة على إبقاء ملامحها وتكاوينها كما هي منذ الصغر حتّى آخر العمر، تماماً كبطلة فيلم "The Boy Next Door" التي ليست بالطبع مصاصة دماء إنّما تتميّز مثلهم بالمقدرة على البقاء كما هي.

استنتاجٌ لطالما تحدّثنا عنه وتطرّقنا إليه وها هي صورتها اليوم بين الماضي والحاضر قد أتت لتُثبت ما اعتبره البعض مجرّد مزاعم وأقاويل لا أساس لها، ماضي وحاضر لم يتغيّرا أبداً ومستقبلٌ يمكننا أن نتوقّع كيف سيكون وبم سيتميّز.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك