الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صورة جمبسوت مايا دياب المفتوح من كل الجهات: اثارة لائقة وجذابة

أعجبت الرواد ونالت رضاهم.

في كل مرّةٍ تنشر مايا دياب صورةً لنفسها من داخل منزلها أو خارجه عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي انستقرام، نسارع وبطبيعة الأحوال إلى قراءة تعليقات الروّاد التي تبدأ بالتوارد الواحدة تلوَ الأخرى لنرى ما إذا كانت تحمل في باطنها مدحاً وإشادة أم العكس تماماً، وهذه المرّة كان الحظ من نصيبها وشاء القدر أن يلعب لصالحها وأن يكون من مصلحتها وأن يغدو الكلام الموجّه إليها كالسكر والعسل.

هي صورةٌ إذاً جسّدت مايا عن طريقها مفاتن جسدها الرائعة والجميلة وقوامها الرشيق باحتشامٍ ورصانة على غير عادتها، فهي ارتدت جمبسوت أسود مفتوح من كل الجهات صُمّم من قماشٍ شفاف ولكنّه لم يفضحها أو يكشف النقاب عن أجزاء جسدها التي من الطبيعي أن تبقى مستورة، فلم نرَ قلّة احتشامٍ عندها أو عريٍ أو ابتذال أو فسق، إنّما إثارة من نوعٍ آخر وإغراء جديد من نوعه.

بالكعب العال ضمنت أن تظهر قامتها ممشوقة وأن تبدو طويلة، وبتصميم هذا الجمبسوت الذي أبرز جزءاً بسيطاً من ساقيها ومن بشرتها تمكّنت بالفعل، هي التي التقت مؤخراً معجبيها في جلسةٍ مميّزة واستثنائية، من جعل معجبيها ومحبّيها يثنون جميعهم على المميزات والمقومات التي تتميّز بها والتي تشبه تلك التي تحملها أي نجمةٍ عالمية أو عارضة أزياء مشهورة، وفي ما لم تعلّق على صورتها هذه بكلماتها الخاصة وعباراتها أتاحت الفرصة هذه المرّة أمام الجميع ليكتبوا ما يشاءون عنها ويعبّروا عن آرائهم بالطريقة التي يريدونها.

نعم، نحن تغزّلنا هذه المرّة بها ولم نستطع التفوّه بكلمةٍ واحدة ضدّها من أجل الإساءة إليها، إذ هي لم ترتدِ ما يجعلنا دائماً نصفها بـالجريئة إلى أبعد حدود ولم تكن تتصرّف أو ترقص بدلعٍ يثير الإهتمام والجدل ولم تكن حتّى تتمايل بأسلوبٍ فاضح مع أحد، ولعلّها ارتأت اليوم أن تعكس شخصيتها الثانية وطباعاً جديدة نتمنّى أن تحافظ عليها وأن تعززها لأنّها بالفعل تليق بها كثيراً وتناسبها أكثر.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك