الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صورة كارلا بروني ونيكولا ساركوزي على الدراجة النارية من دون خوذة على الرأس

منذ نهاية جولة كارلا بروني في برشلونة في 19 يونيو الماضي، حان الوقت لبعض الإجازة وأيّام إستراحة لتستفيد منها هذه الفنّانة إلى جانب زوجها نيكولا ساركوزي.

في 27 يونيو، وصل الثنائيّ إلى لافاندو مع إبنتهما غيليا (البالغة من العمر سنتين ونصف) واوريليان (13 سنة)، إبن كارلا الذي رُزقت به من رافائيل اينثوفان.

وككلّ صيف، تتوجّه العائلة كلّها إلى منزل عائلة بروني – تيديشي في كاب نيغرو، المكان الذي كانت أبوابه مفتوحة السنة الماضية أمام زملائنا في Vanity Fair.

أما هذه السنة فكانت مميّزة بعض الشيء عندما إلتقطت مجلّة Paris Match صور للثنائي وهما يركبان الدراجة النارية ويتنزهان تحت أشعة الشمس الساطعة. لكن للأسف لم تمرّ هذه الحادثة مرور الكرام، بل أثارت جدلاً كبيراً وذلك بعد أن نشرت المجلّة عينها هذه الصورة على موقعها على تويتر.

إذ أنّ الرئيس الفرنسيّ السابق وزوجته كارلا أطلّا من دون خُوَذ على رأسهما. وهذا ما لفت نظر مستخدمو الإنترنت على الفور الذين طالبوا بأن يدفع الثنائي 135 يورو كغرامة مالية بسبب عدم إحترامهما لقواعد السير.

لكن وبحسب ما تراود من معلومات، كان الحبيبان يسلكان طريقاً خاصاً وليس طريقاً عاماً وهو طريقٌ مؤدي من مقر إقامتهم في كاب نيغرو إلى شاطئ كافاليار. لكن وعلى الرغم من هذا، لم يستطع كل من كارلا وساركوزي تجنّب هذه الفضيحة المشينة بحقّهما.

ويُذكر أنّ هذه السنة كانت مميّزة أيضاً لأنّ العائلة لم تتوجّه إلى كاب نيغرو كعادتها في شهر اغسطس بل في شهر يوليو، لأنّه من المقدّر أن يسافروا جميعهم إلى بالي في الأيام المقبلة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ إجازة العائلة لم تبدأ على خير. فبعد وصولهم بأيّام، تمّ إستدعاء ساركوزي ليَمثَل أمام مكتب مكافحة الفساد في الشرطة القضائية في نانتير ويُحتجز هناك بتهمة "خرق السريّة المهنيّة" و"الفساد والإتجار". وهنا من الضروريّ أن نذكر أنّ الرئيس الفرنسيّ السابق سيبقى بريئاً حتّى تُثبت إدانته بشكلٍ رسميّ!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك