الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صورة: كيم كارداشيان تتعرض للإنتقادات بسبب ترويجها لأدوية فاسدة

كيم كارداشيان تروّج لدواء يسبّب تشوّهات خلقيّة عند الأجنّة.

يوم الإثنين، قامت كيم كارداشيان و نشرت على حسابها على انستقرام صورة لها وهي تتوجّه إلى الكاميرا وتحمل بيدها علبة دواء تحمل إسم "Diclegis"، وهي صيغة معدّلة لدواءٍ آخر تمّ سحبه من الأسواق في الثمانينات بعد المخاوف التي ولدّها على نطاقٍ واسع في أن يكون السبب وراء تشوّهات خلقيّة عند الأجنّة.

وعلى الرغم من أنّ هذا الفزع والقلق كلّه تم تزييفه والتنديد به من قبل الشركة المصنّعة وإدارة الأغذية والأدوية، التي صدّقت على الصيغة الجديدة التي أصبحت متوفرة في الأسواق في العام 2013، لم تتمكّن بعض الأمّهات من كبت انزعاجهنّ من نجمة تلفزيون الواقع لأنّها وبكل ثقة أخذت تروّج وتسوّق له وتدعو جميع الحوامل إلى تناوله.

وبينما لم يبدُ تعليقها كحملة دعائية أو تسويقيّة لهذا الدواء بالتحديد، استهلّت كيم رسالتها هذه بطريقة عادية جداً لتتوجّه إلى متتبّعيها الذين يبلغ عددهم حوالى الـ40 مليون شخصاً وهي تقول:

"يا إلهي! هل سمعتم بهذا الدواء؟ أنتم تعرفون يا أصدقائي بأنني أعاني ولا زلتُ من عوارض الحمل الصباحية المزعجة والمؤلمة، وحاولتُ بالفعل أن أغيّر نمط حياتي كالنظام الغذائي الذي أتّبعه، ولكن كل محاولاتي باءت بالفشل، لذلك قرّرتُ في النهاية استشارة طبيبي ونصحني باستخدام Diclegis".

محاولةً في الوقت عينه تبديد أي مخاوف قد تشعر بها بعض النساء عند رؤية هذا الدواء بالتحديد، تابعت زوجة كاني ويست وقالت: "شعرتُ بتحسّنٍ كبير، والأهم من هذا كلّه هي الأبحاث والدراسات التي أُجريت عليه والتي أكّدت أنّ لا خطر قد ينجم عنه ويؤثّر في الأطفال".

كاشفةً تعاونها مع الشركة المصنّعة ومقدّمةً نصيحتها إلى معجبيها باللجوء إلى موقع إلكتروني للحصول على المزيد من المعلومات، أصافت والدة الصغيرة نورث: "إنّني سعيدة جداً وفرحة لتعاوني مع مركز العناية بالحمل "Duchesnay USA" بهدف رفع التوعية حول كيفية التعاطي مع عوارض الحمل الصباحية! فإذا كنتِ تعانين من القيء والغثيان مثلاً، لا تتردّدي في طلب رأي طبيبكِ حول هذا الدواء".

ومع أنّها قد تكون ممتثلة للقوانين التي تنص على التراخيص الخاصة لاستعمال هكذا أدوية، كانت صورتها ورسالتها على انستقرام كفيلتين بإغضاب شريحة مهمة من النساء اللواتي أخذن يصفن كيم التي تنتظر اليوم مولودها الثاني بـ"غير الأخلاقية" وحتّى أسوأ بكثير!

"لا شيء يساعد المرأة على التخلّص من هذه العوارض! يا سيّدات لا تستمعن إليها ولا تتناولن هذا الدواء"، تعليقٌ جاء من إحدى المتتبّعات لها، لتشاركها أخرى وتكتب قائلةً: "إنّها لأنانية أن تتناولي هذا الشيء. ألا تدركين أنّ عوارض الحمل الصباحية هي إشارة إلى أنّ الجنين قوي؟"، وإليها أضافت الثالثة وقالت: "لو كنتُ مكانكِ لما نصحتُ الـ39 مليون إمرأة التي تتبعني بالخضوع لهذا العلاج، فأنتِ لا تستطعين أن تعرفي الآثار الجانبية التي قد ترتدّ سلباً على جنينك".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك