الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صورة مريم حسين بهوت شورت وحمالة صدر فقط يغطيهما الشبك الأسود

اطلالة صيفية بامتياز من امريكا.

إلى أميركا توجّهت مريم حسين منذ أيّامٍ لتحتفل بعيد ميلادها الذي سبق أن مر وانقضى لدى مكاتب إدارة شركة "سناب شات" التي يبدو أنّ العاملين والموظّفين فيها ارتأوا أن يخصّصوا يوماً كاملاً لها ليطفئوا معها شموعها، وليقطعوا إلى جانبها قالب الحلوى ويهدوها بالتالي أجمل الهدايا، زيارةٌ سبق أن لمّحت إليها منذ فترةٍ حين تباهت بنجوميّتها وشهرتها واعتبرت نفسها مباشرةً بعد أهميّة كايلي جينر عالمياً، زيارةٌ إلى أميركا لم تقتصر على ما يبدو على يومين أو ثلاثة فقط لأنّ مريم لا تزال حتّى الساعة هناك تستمتع بوقتها لوحدها بعيداً عن ابنتها "اميرة".

نعم عاشت فترة من الفترات في أميركا حين رُزقت بوحيدتها في إحدى المستشفيات هناك وبقيت لمدّةٍ مهمّة تجوب الشوارع وتتعرّف أكثر على الأماكن السياحية الخلّابة من بحارٍ وشواطئ ومعالم أثريّة وغيرها، وها هي اليوم قد عادت أدراجها إلى تلك البلاد لوحدها لتمضي إجازةً سياحيّةً تودّع فيها فصل الصيف الذي سبق أن انتهى أصلاً، وعبر حسابها الرسمي على تطبيق "سناب شات" عادت هي التي كانت قد اتُّهمت مرّة بالأنانية لتتشارك معنا صورةً بدت فيها جد مميّزة وخلّابة وساحرة بأزياء جريئة نعم ولكنّها تتماشى وتتطابق مع المكان الموجودة فيه ومع الأجواء السائدة هناك.

هو هوت شورت ارتدته بطلة مسلسل "البيت الكبير" بثقةٍ كبيرةٍ بالنفس متباهيةً بجمال ساقيها وإثارتهما، سروال قصير للغاية من شأننا أن نعتبره عادي وبسيط ومحتشم مقارنةً بحمّالة صدرها التي استعرضتها أمامنا من دون أن تخفيها بأي قميصٍ أو شيئٍ من هذا القبيل، حمّالةٌ سلّطت الضوء عليها بطريقةٍ أو بأخرى عندما ارتدت فوقها قماشاً من الشبك غطّت به جسدها الذي استعاد رشاقته بالفعل التي كان يتميّز بها قبل حملها وولادتها.

ولكي تمزج الألوان بين بعضها البعض اختارت الأحمر في رجلها، هي التي نراها واقفة مرتاحة مع نفسها وذاتها وهي عالمةٌ في قرارة نفسها بأنّ التعليقات ستكون بأغلبيّتها إيجابية وليس سلبيّة ولو أنّ البعض سيرى في لوكها ككل نوعاً من الفسق والإبتذال والتحرّر، انفتاحٌ على البلدان الأجنبيّة لا نلتمسه بثيابها فحسب إنّما بميلها إلى الخضوع بين الحين والآخر لـعمليّات جراحيّة تجميليّة من شأنها أن تحوّلها إلى واحدةٍ مثلهنّ تماماً.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك