صورة: مصطفى الخاني يستفز حماه من جديد بعد خروجه من السجن

ماذا فعل؟

بعد خروج الفنّان مصطفى الخاني من السجن مؤخراً وإصراره على موقفه كما قال عبر صفحته الشّخصية على موقع التّواصل الإجتماعي "فيس بوك"، حيث تحدّى حماه السّابق السفير بشار الجعفري بشكل مبطّن... عاد ونشر صورة حديثة له عبر نفس الحساب حيث اعتبرها البعض استفزازاً جديداً لـ الجعفري الذي فتح النّار عليه بعدما اتّهمه الخاني بخروجه عن القانون هو ونجله واستغلال منصبه للإنتقام من جندي تطاول على ابنه، فيما رفع عليه الأوّل دعوى أمام المحكمة.

الفنّان السوري ظهر في أحدث صوره مع على طاولة عشاء في إحدى المطاعم الدمشقيّة مع أصدقائه، وقد بدا على وجهه علامات الرّاحة خصوصاً بعد ليال سوداء قضاها في السّجن. ونذكّر في هذا الإطار إلى أنّ المحكمة قد رفضت أكثر من مرّة طلبه بإطلاق سراحه بعد دفع كفالة ماليّة بحسب ما ذكرت بعض المصادر، لكن ما لبثنا أن تفاجئنا بخروجه رغم أنّ بعض الأخبار والتّقارير الصحافيّة، كانت تؤكّد إستحالة حصول هذا الأمر على الأقلّ في الوقت الحالي.

أمّا المعلومات المستجدّة عن القضيّة المرفوعة ضدّه وإذا ما كان وتطوّرات جديدة بخصوصها من ناحية جلسات المحاكمة التي عليه أن يحضرها أو عن موعد إصدار الحكم النّهائي بحقّه بعدما انتهى التّحقيق حيث اعترف وأكّد أنّ هو من كتب البوست الشّهير... فلا شيء جديد حول هذا الموضوع كون المعني بالأمر لم يُدلي بأيّ معلومة عن الأمر حتّى الآن، فعلى ما يبدو أنّ الموضوع سيأخذ بعض الوقت بالتّأكيد حتّى يُحسم، خاصةً أنّ الدّعوى مرفوعة من قبل صاحب منصب في الدّولة.

وهنا لا بدّ من السّؤال عن إمكانيّة مشاركته في الجزء العاشر من مسلسل "باب الحارة" الذي يتعرّض لأزمات كبيرة بسب شركات الإنتاج، في حال صدر الحكم بسجنه لأنّ العقوبة تتراوح بين الثلاثة أشهر والثلاث سنوات إذا ما تمّت إدانته بالفعل من قبل القضاء السّوري حيث تمّ توجيه 7 تهم إليه وهي:"القدح، والذم، والتشهير، والنيل من هيبة الدولة، والشعور القومي، والتطاول على الجيش، وإثارة النعرات الطائفية". وكان الجعفري قد وصف الخاني بأنّه "مريض نفسياً" عمل على تأليف "قصة هوليوودية" من خياله لأنّ هناك إشكالاً سابقاً بينه وبين ابنه دفعه إلى تلفيق هذه التّهم له.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك