الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

Khloe Kardashian تعرض ابنتها للخطر بالصورة: حملتها بطريقة خاطئة وهذه النتيجة

الإنتقادات انهالت عليها.

منذ ثلاثة أشهر أنجبت ابنتها الأولى إلى هذه الدنيا ومنذ ذلك الحين لا تنفك كلوي كارداشيان عن الوقوع في فخ انتقادات الجمهور وسخرية الروّاد والنشطاء، هي شقيقة كيم كارداشيان التي يبدو أنّها لا تجيد التصرّف مع تلك الطفلة ولا تعي الطريقة الأمثل للتعامل والتعاطي معها تماشياً مع عمرها الصغير، وأكبر دليلٍ على ما نقوله هي الصورة التي نشرتها بنفسها عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" والتي تظهر فيها "ترو" وهي غافية على ذراعها بأسلوبٍ أثار غضب متابعيها ومعجبيها.

نعم هو هجومٌ لاذعٌ وجدت نفسها هي التي تعرّضت للخيانة من حبيبها عالقة فيه، وهنّ الأمّهات المستاءات منها والغاضبات من سلوكها اللواتي سارعن إلى السخرية منها ومن دور الأمومة الذي تدّعي بأنّها تؤدّيه بالشكل الصحيح، هرعن ليطالبنها بحمل ابنتها بطريقةٍ صحيحةٍ ومستقيمةٍ وبالتنبّه أكثر إلى مدى خطورة هكذا وضعيّات على عنقها ورقبتها، هؤلاء اللواتي أكّدن أنّ كلوي كادت تكسر لها عظامها التي لا تزال ضعيفة وهشّة وكادت تعرّضها لخطرٍ كبيرٍ بمجرّد أن تركت رأسها ينحني بهذا الأسلوب الصادم، وبالتالي أخذن يقدّمن لها النصائح والإرشادات التي يبدو أنّها بحاجةٍ ماسّةٍ إليها لكي تتعلّم كيف تحمل طفلاً في هذا العمر والسن.

إذاً بدا رأسها منفصلاً عن جسمها بتلك القيلولة وبقدر ما هي صغيرة نرى كيف استطاعت احتضانها بيدٍ واحدةٍ وبتلك الأظافر التي شكّلت أيضاً مشكلةً كبيرةً للبعض، نعم هي نجمة تلفزيون الواقع التي لم تظن أنّ طول أظافرها تلك سيعرّضها أيضاً للإنتقادات والسخرية وستُتّهم بناءً عليها بسوء معاملة ابنتها وبقلّة الحكمة والجدارة في تربية صغيرتها، وهنّ النساء الأمّهات اللواتي سارعن مجدداً إلى مساءلتها عن الطريقة التي تعتمدها عندما تريد تغيير الحفّاض من دون أن تُلحق أي ضررٍ بها، أي من دون أن تجرحها بطريقةٍ أو بأخرى بخاصة وأنّها إنسانٌ وليست دمية باربي أو لعبة اصطناعيّة.

اتّهامات وإدانات سارعت الأقليّة منهنّ إلى الرد عليها من خلال مساندة صاحبة الشأن والعلاقة التي تمتّ المقارنة مرّةً بينها وبين هيفاء وهبي، وبالتالي دعمها من خلال التنويه بأنّ الأم لا يمكن أن تؤذي طفلها ولو نام على ذراعها بهذا الشكل، فبهذا العمر تحديداً تكون عظامه رقيقه جداً لدرجةٍ أنّه يستطيع الجلوس والنوم بالطريقة التي تحلو له وحتّى تلك الوضعيّة التي أثارت بلبلةً وجدلاً كبيريْن سبق له أن اتّخذها عندما كان في أحشائها، تعليقاتٌ كثيرةٌ ولا تُحصى أُرفقت بصورتها فانقسم الروّاد بين الحياديين من جهةٍ والمستنكرين بقوّةٍ وشدّةٍ من جهةٍ أخرى.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك