الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور: اليسا تتحجج باشاعة "خطيبها" لتحطم مواقع التواصل الاجتماعي؟

فهي لا تزال مصرة على نشر صورها معه!

لطالما سارعت اليسا إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" لتنشر صوراً تجتمع فيها مع المدعو "وديع النجار"، ودائماً ما كنّا نرصد هذا الأخير معها في معظم المناسبات العامة وحتّى الخاصة التي تشارك فيها أسواء في لبنان أم في الخارج، كما وأنّها لم تتردّد يوماً في اصطحابه معها عندما تريد الإستمتاع بوقتها في عشاءٍ هادئٍ بعيداً عن الكاميرات والمصوّرين أو عندما تريد أن تتسلّى في إجازات تكون فيها على مسافةٍ من الباباراتزي والحشريّين.

ولكن لمَ هذه البلبلة اليوم على الرغم من ظهورها وإطلالتها معه لأكثر من مرّةٍ وطِوال كل الفترة الماضية؟ لمَ لم يتمكّن الروّاد هذه المرّة من ضبط أنفسهم وسارعوا بعد أن شاهدوا آخر لقطاتها معه وهما في حفل "بلغاري" إلى التأكيد أنّ وديع هو خطيبها؟ لمَ تفاقم هذا الخبر حالياً مع أنّ اليسا التي اعتذرت منها شيرين مؤخراً لم تنسَ يوماً وصفه ضمن تعليقها على صورها معه بأنّه "صديقها المفضّل إلى الأبد" لا أكثر ولا أقل؟

نعم، هي الأسئلة التي نطرحها بالتزامن مع الخضّة الإعلامية الكبيرة التي تسبّبت بها نجمتنا اللبنانية ولو عن غير قصدها عقب اللقطات المثيرة للإهتمام التي تمايلت فيها أمام الكاميرا مع النجار، والتي على أساسها قدّر البعض أن تكون قد ارتبطت به رسمياً وخطبته مع أنّنا نعلم جميعنا بأنّ الأمر ليس سوى إِشاعةٍ وهميّة وخبريّة من نسج الخيال أطلقها البعض لربّما من أجل التسلية واللهو، وها هي قد تخطّت الحدود وباتت معلومة سارع الجميع إلى تصديقها والتداول بها على أنّها حقيقةٌ وواقعٌ مُعاش.

والمثير للجدل أنّ صاحبة أغنية "سهرنا يا ليل" التي أهانت فيروز منذ فترةٍ لم تحرّك ساكناً واحداً بعد من أجل نفي كل هذه الإشاعات وهذه الأخبار وإيقاف الجميع عند حدّه تاركةً مواقع التواصل الإجتماعي "تغلي" من دون أي أساسٍ أو هدفٍ حتّى، وهذا ما يعني أنّها مسرورةُ بما يحصل وكيف أنّ إسمها على لسان الجميع وفي عناوين أهم المقالات والصحف وسعيدةٌ لأنّها اكتسبت شهرةً إضافيّة ونجوميّةً أوسع وأكبر في ظل غيابها اليوم عن الساحة وعن إحياء الحفلات والمشاركة في السهرات.

فبما أنّ الموضوع كلّه لن يضرّها ولن يسيء إليها كما وأنّه لن يرتد سلباً على حبيبها المزعوم الذي وجد نفسه بين ليلةٍ وضحاها نجماً عالمياً معروفاً ومشهوراً وصوره تملأ الحسابات كلّها واسمه قد حطّم الإنترنت فعلياً، لم يتحرّك أي واحد منهما من أجل وضع حدٍ لهذه المسخرة وهذه المهزلة التي تشغل بال الروّاد وبخاصة محبّيها ومعجبيها الذين كانوا ينتظرون بفارغ الصبر أن يعلموا من سرق قلبها ومن هو حبيبها الذي احتفلت معه عيد الحب السابق، هم الذين وقعوا أخيراً في فخ ما يُقال ويُشاع والذي لا أساس له أبداً أو قيمة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك