الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
مسلسلات رمضان
صور
فيديو

صور انستقرام: مريم حسين تنجب ابنتها "الاميرة" في امريكا؟

وتشاهد بطولة الـNBA لأول مرة في حياتها.

لا شك في أنّها نجمةٌ تستحق شهادة تقدير على حياتها التي تعيشها والتي تتميّز بمفاجآت لا يمكن أن تخطر على بال أحد والتي تجعل منها إمرأة مثيرة للجدل، ولا شك في أنّها إمرأة من الضروري أن نجعلها تتصدّر اليوم قافلة النجوم والمشاهير الذين أثاروا خضات إعلامية لا تُحصى بأخبارهم التي تصدّروا بفضلها العناوين الأولى.

هي مريم حسين التي بعد أن أعلنت انفصالها عن زوجها فيصل الفيصل ومن ثم عادت لتؤكّد أنّ هورمونات الحمل هي المسؤولة عن مزاجيّتها وأنّها تعيش بهناءٍ وسلامٍ معه، ترجع اليوم إلينا من الولايات المتّحدة الأميركية في صورٍ تطل فيها وهي تشاهد مباريات الـNBA أو ما يُعرف بـ"الدوري الاميركي للمحترفين" مباشرةً من أحد الملاعب هناك لتلمّح إلى أمرٍ ما يحق لنا التداول به والتحدّث عنه بالتزامن مع كل الأخبارها التي تطالها والتي تكون صحيحة أحياناً والعكس تماماً في أحيانٍ أخرى.

هل تخطط مريم لاستقبال مولودتها الأولى التي ستُطلق عليها إسم "الاميرة" وهو الأمر الذي صرّحت به في آخر مقابلاتها الصحافية في امريكا، وتذرّعت بتلك المباريات لتشرح سبب تواجدها هناك وهي تقترب شيئاً فشيئاً من موعد ولادتها؟

سؤالٌ سارع الجميع إلى طرحه فور أن شاهد الصور التي نشرتها الممثلة العراقية عبر حسابها الرسمي على انستقرام، وحتّى لو أنّها لم تلمّح أبداً إلى هذا الموضوع وبدت السعادة جلية على وجهها وهي تستعرض كعادتها بطنها المدوّر، كان لا بد لنا نحن كمراقبين أن نشك في تلك الرحلة التي تقوم بها في مثل هذا الوقت من السنة، ومن يعلم لربّما تتحضّر بالفعل لاستقبال تلك الصغيرة في امريكا بعيداً عن الإعلام والباباراتزي.

طفلةٌ باتت من اليوم نجمة يعرفها الجميع، كيف لا ووالدتها أتاحت للجميع الفرصة برؤية ملامحها ولو بطريقةٍ مبهمة، طفلةٌ حضّرت لها أمّها حفل "بايبي شاور" أسطوري يجعلنا نتوق إلى معرفة ما الذي تخبّئه لنا عندما تأتي إلى الدنيا وتحتضنها بين ذراعيها، طفلةٌ يبدو أنّها كانت السبب في جعل والدتها تُقدم على الإنفصال عن زوجها وستكون بالتأكيد الدافع الذي سيُرجعها إليه.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
حول هذا الموضوع